أبيّبن كعب .. كاتب الوحي (آخر رد : قلب طيب - عدد الردود : 20 - عدد الزوار : 342 )           »          «بقرة بني إسرائيل» .. تكشف الجريمة الغامضة (آخر رد : قلب طيب - عدد الردود : 20 - عدد الزوار : 235 )           »          سجل حضورك اليومي بـ كتابة دعاء (آخر رد : السولعي - عدد الردود : 2115 - عدد الزوار : 68584 )           »          «فتح بور سيكري» خليط من التقاليد المعمارية الإسلامية والهندية (آخر رد : قلب طيب - عدد الردود : 20 - عدد الزوار : 428 )           »          الصدق أعظم الأخلاق وطريق الجنة (آخر رد : قلب طيب - عدد الردود : 20 - عدد الزوار : 415 )           »          «بلعام بن باعوراء» نموذج لسقوط العلماء وردة الأولياء (آخر رد : قلب طيب - عدد الردود : 20 - عدد الزوار : 378 )           »          أبو العاص بن الربيع.. صهر النبي صلى الله عليه وآله وسلم (آخر رد : قلب طيب - عدد الردود : 20 - عدد الزوار : 366 )           »          حذيفة بن اليمان.. صاحب سر رسول الله (آخر رد : قلب طيب - عدد الردود : 20 - عدد الزوار : 407 )           »          سجل حضورك اليومي بالصلاة على محمد و آل محمد (آخر رد : الموسوي - عدد الردود : 4906 - عدد الزوار : 168568 )           »          برشلونة يتعاقد مع المدافع الفرنسي جيرمي ماتيو (آخر رد : أسياد الإمارات - عدد الردود : 21 - عدد الزوار : 314 )           »         


العودة   منتديات أسياد الإمارات دوت كوم >

•° | :: ملتقى أسياد الإمارات الادبي والثقافي :: | °•

> أسياد المقالات الادبية و النقدية و القصص

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-23-2011, 01:33 PM   المشاركة رقم: 1
الملف الشخصي للعضو
أم حمدان
ღ عضــو مـبـتـدئ ღ
 
الصورة الرمزية أم حمدان
معلومات إضافية للعضو
 
التسجيل: Jul 2011
العضوية: 2488
الدولة: ـآلـ ع ـين..،’
العمر: 21
المشاركات: 37
بمعدل : 0.03 يوميا
المواضيع :3
الردود : 34
معدل تقييم المستوى: 10
أم حمدان is on a distinguished road

الإتصال أم حمدان غير متواجد حالياً


:Heart: قصة حب إماراتية: راكان لبست خاتم حبي وصار دم



للـآمـآنه ـآلقصه منقوله..،’
وتم تعديل بعض الـآخطـآء..،’

مارية: عمرها 22 سنة..
خريجة جامعة زايد..
دارسة اخراج وادارة اعمال..
ووحيدة من البنات ولها اخ واحد صغير..
وامها تشتغل مدرسة..
وابوها يشتغل في بنك ويشغل منصب اداري
مارية بنت حلوة وواثقة من عمرها وتتخبل على عيضة المنهالي
راكان: عمره 26 سنة..
خريج كلية التقنية..
دارس ادارة اعمال
وله اخت وحدة اسمها هند عمرها 18 سنة..وله 2 اخوان: راشد وعلي توآم عمارهم 19 سنة..
سارة: بنت خالة مارية عمرها 24 سنة شقراء و حلوة بس مب مكملة دراستها..
مارية تشتغل في المشاريع العقارية في الادارة من سنة وصديقة عمرها العنود تشتغل مخرجة لفيديو كليب
مارية رايحة الصبح الساعة 8 الدوام ولابسة نقاب عسب انه في الدوام كله شباب
يعني اللي يشتغلون هناك مايعرفون كيف شكلها..
حتى لو تصادفهم..
هي اتعرفهم بس هم ما يعرفونها..
خلصت دوامها من وقت الساعة 3
اتصلت للعنود
مارية: عنود؟
العنود: هلا ب ميّاري ... خلصتي؟
مارية: خلصت امر عليج؟
العنود: مري ... وفصخي الخيمة اللي حاطتنها ع ويهج ... تراني اخاف منج
مارية : يا ثقلج!!!
وسارت البلدية وشافت العنود هناك
العنود: حرقتني الشمس!!!
مارية: ماعليه برونزاج!!
العنود: وين تبين تتغدين؟؟
مارية: شو رايج فودراكرز؟
العنود: مشينا
مارية: ماعندج شغل اليوم؟
العنود: عندي تصوير فيديو كليب الساعة 4:30 مواعدة رزيفة عسب افهمهم
مارية: وعيضة؟
العنود: عيضة المنهالي فأحلامج؟
مارية: متى بتصوريله اغنية... حرام عليج انا متخبلة عليه!!!
العنود: يا امي انتي اطول عنه ... بس بعد ان شاء الله فأحلامج بييب بعد كاميراتي وياي هههههه
واتغدوا وودتها الدوام
العنود: تعالي ويايه!!!
مارية: مالي خص
العنود: دخيلج... كله شباب وما يستوي اني اسير روحي
مارية: اتفاهمي وياهم وانا بوديج لموقع التصوير ... بس مابنزل
العنود: خلاص.. انا بسير ارمسهم...
ونص ساعة وردت ركبت الموتر ... واتشوف في حدود 20 من الشباب زايد اللي يصورون ف باص
مارية: بل ! بل! بل! كل هذيلا!!!! ما شاء الله انشهر موتري
العنود: هذي فرقة يديدة ... هم اصلا خمسين بس قلصتهم لعشرين
مارية: وهالعشرين شاب له عشرين موتر... ماشاء الله مسيرة!!!!
العنود: اتصدقين انه ريلي لين الحين ما سوى تيلفون ... والله متكدرة( العنود مالجة وماخذة ولد عم مارية)
مارية: يا سلام على الحب !!! اكيد في الطيارة ومايقدر يتصل
العنود : الله يحفظه
مارية: تبين تمرين الشيشة؟؟؟
العنود: هي بنزل تبين شي؟
مارية: بغيت اكسبرسو يفجج راسي لاني مصدعة!!
العنود: على امرج!!!
نزلت ونزلوا خلق الله وياها
العنود ردت: من ايخلصون وبنسير العوير ... هناك بنصور...
واتحركوا... وفي الطريج
العنود: لازم اغاني عيضة؟؟؟... بس حفظناها كلها!!!
مارية: ماعليه... تذكير فقط ... وانا يعيبني هالانسان من بداياته...
العنود: شو رايج تاخذينه؟
مارية: يا ريت... بس فحياتي لو احصل بس نظرة منه ... مابا شي ثاني
العنود: يبالج ريل!!!
مارية: يبالي ريل نفس عيضة!!!
ووصلوا المكان ... خالي مافي غير صحراء...
ونزلوا الكاستينج الاغراض... ومارية ماطاعت تنزل تبغي اتطالع من بعيد
مارية تتصل فالعنود: عنود طرشي النعيشات الصغار للموتر ... ابا امكيجهم
عنود: ان شاء الله يايينج
مارية: انتي ياحلوة شو اسمج؟
البنية: اسمي عفراء
مارية: تعالي بقولج شو تسوين يوم بيرزفون
البنية: انعش!!!
مارية: انعشي والريال اللي ماسك كلاشن ومنزلنه عالارض خذي عنه وامسكيها وانعشي بشعرج!!!
البنية : ان شاء الله
ومياّري ماشافت ويهه ... وراحت البنية ... والعنود تتفاهم وياهم...
ويوم بدوا التصوير قاموا اليويلة ايّولون... وفاجأتهم البنية بالحركة ... حتى الريال يوم شافها خذت الكلاشن عنه... كمل الرزفة... وكانت الحركة حلوة وما وقفوا تصوير...
وبعد التصوير سألها ليش سوّت هالحركة؟....واشرت عالموتر
مارية: لا!!! لا!!! لا تأشرين علية!!!!
وبدون مقدمات ... وهو ياي .. هي ماشافت ويهه وتسوي عمرها اتدوّر على شي
دق على الجامة... وهي طالعته... بس هو ما يقدر يطالعها من المخفي...
نزلت الجامة ... وطالعوا بعض... عطاها ابتسامة
راكان: احم... احم... عليج حركة حلوة !!!
ميّاري: اسمح لي اخوي... ما اقدر اكلمك
راكان : عليج احلى عيون ناعسة
ميّاري رفعت حواجبها... ورفعت الجامة
واتحركت بموترها... وطرشت مسج حق العنود... بييج بعد شوي
هي يلست اتصعّدعلى العراجيب وهو من شافها اتحركت لحقها
مارية: ليش تلحقني يالشليتي!!!
راكان: ما اهدج !!!
مارية: يا ربي!!!
وضرب لها الهرن وطاف
راكان: عليج هالعيون الناعسة واهدج مستحيل!!!
مارية وقفت الموتر ... وهو وقف الموتر معترض على موترها( اونها استسلمت)
يوم شافته بند الموتر وبينزل ... اتحركت بموترها وسارت صوب موقع التصوير بسرعة
اتصلت حق العنود وخبرتها عن كل شي .... والعنود حزتها خلصت تصوير وسارت ركبت الموتر...

يتبع.....//














توقيع : أم حمدان


عرض البوم صور أم حمدان   رد مع اقتباس
قديم 07-23-2011, 01:38 PM   المشاركة رقم: 2
الملف الشخصي للعضو
أم حمدان
ღ عضــو مـبـتـدئ ღ
 
الصورة الرمزية أم حمدان
معلومات إضافية للعضو
 
التسجيل: Jul 2011
العضوية: 2488
الدولة: ـآلـ ع ـين..،’
العمر: 21
المشاركات: 37
بمعدل : 0.03 يوميا
المواضيع :3
الردود : 34
معدل تقييم المستوى: 10
أم حمدان is on a distinguished road

الإتصال أم حمدان غير متواجد حالياً


:Heart: قصة حب إماراتية: راكان لبست خاتم حبي وصار دم

العنود: هذا مينون!!! اي واحد منهم؟؟؟
مارية: اللي خذت البنية عنه الكلاشن
العنود: الحليو!!! راكان!!!
مارية بعصبية: اشدراني!!! ما اعرفه هذا الشليتي!!!
العنود: حرام عليج!!!! هذا ماتدرين قصته....
مارية: بعد له قصة؟
العنود: هذا الانسان معرس
مارية اتقاطعها: بعد معرس؟ يا سلام111
العنود: خليني اكمل!!! ملج من سنة عليها... وكان يحبها من خاطره... واخر شهرين... لقاها وايد متغيرة عليه... هو قال اكيد لانه العرس جريب... وفي يوم ربيعه داق له يقول له بنسير نتمشى ف وافي... والصدمة لقى حرمته يالسة في الكوفي شوب بدون عباة وشيلة وبعد ويا منو؟؟؟ اقرب الناس له... ربيعه... الروح بالروح.. انصدم باللي شافه... ويوم روح البيت دق لها وقال لها بيي بيتكم... ويوم واجهها... خذت الامور عادية... وانه البنات كلهم ما يلبسون عباة وشيلة... داس على عمره وقال بينسى السالفة واتمر السالفة على خير...لانه يحبها ويباها... قالت انها ما تباه... فهذيج اللحظة نادى ابوها وهي منصدمة... واسمها سارة... وقال لابوها مادام حرمتي وعلى ذمتي اشوفها اتمشى على راحتها ولا واقرب الناس لي وياها يتمشى... وهي بدون عباة وشيلة مثل الاجانب!!! جيه وين عايشين نحن؟؟ هذي بنتك وعلمها الادب وماباها على ذمتي.... سارة انتي طالق!!!!
مارية منصدمة: احلفي!!!! عيشتيني الجو!!! انتي من وين تيبين هالاخبار؟؟؟
العنود: انا عايشة فهالدنيا... وماينخفى شي ... وانا كنت حاضرة الملجة.. وثاني شي احمدي ربج انه يلاحقج!!
مارية: ليش حبيبتي ناقصني شي؟؟ انا اصلا ما ارمس هالاشكال واول شي ما احب غير عيضة
ويوم وصلت البيت منهدة راحت تنام
وبعد كم من يوم من السالفة سارت صحارى عسب تشتري اغراض لعرس العنود لانه عرسها هالشهر... ويا بنت خالوتها سارة... وهم يتمشون يدخلون محل النعول
سارة: مياري شو استوا بفستانج ولا ماخلصاه المصمم؟
مارية: لا بعده ما خلصه هالهرم بعد يومين بيخلصه
سارة: انا اللي سويت عندها خلصت فستاني فأسبوعين...
مارية: هذا الاهبل الفيليبيني مدحوه وايد... وسرت له شكله بيخلص قبل العرس بكم من يوم...
سارة: هههههه عيني خير...
مارية: ويه!!! ويه!!! ويه!!! ويه!!!
سارة: شبلاج؟
مارية: صدي مناك عن يشوفنا!!!
سارة: منوه؟؟؟؟ عن منوه اتكلمين؟؟؟
مارية: جلبي ويهج الجهة الثانية دخيلج وبخبرج بعدين عن السالفة!!!
وصدوا الجهة الثانية وراكان كان ماشي صوبهم وربيعه... هي وبخطوات واسعة دخلت المحل
سارة: هههههههههه شكلج محد شافج وانتي تمشين جذيه؟؟؟
مارية: طوفي مشت عليج طوفة!!!!
سارة: ياية!!! ياية!!!
وكانت مشيتها اتضحك كأنها تبا تشرد .. ولاحظها راكان .. وقال فخاطره: انا هالويه ما انساه...لحظة!!! لحظة!!! هذيجي البنية ام عيوم وساع!!! بلحقها!!! ههههههههه اكيد شاردة مني!!
هي دخلت المحل وسيدة دخلت غرفة التبديل من الخوف... وسارة واقفة برع... ومارية اتسوي حق سارة تيلفون
مارية: ها روح؟؟؟
سارة: لا واقف شكله وااايد حلو !!! لو ماتبينه عطيني اياه!!!
مارية: وجع!!! ساروه!!! شو هالكلام ؟؟ تبينه خذيه !!! بس انا مالي شغل لا اتدخليني في السالفة!!!
هو يوم شافها انها ما بتظهر لين ما هو يطلع ... اتجرأ وسار عند سارة.......
راكان : الحلوة عطي الرقم حق اختج ام عيوم وساع ... وقوليلها تتصل الليلة!!!
وسارة متخبلة عليه: ان شاء الله ... بس اقول منو؟
راكان: هي بتعرف يوم بتتصل
وسارة خذت الورقة عنه ... واتطالعه بنظرة انها متعلقة .... وراكان ظهر من المحل... ويوم شافته ظهر.... مارية ظهرت من الغرفة...
مارية: اففففف ما بغى يظهر... اتعرفين اظني في الغرفة التبديل وصلت درجة الحرارة 44 من الحر... شو عطاج؟
سارة: ها؟؟ لا !!! طرش لي رقمه بالبلوتوث ويقولج اتصلي به الليلة!!!!
مارية: وخذتي عنه الرقم؟ ساروه ياويلج والله لأعلم اهلج؟؟!!! وهذا شو يتحرى عمره؟؟ جيه انا من البنات اللي يلعبن والله يحلم... صدق انه ياهل .... امسحي الرقم!!!
سارة: ها!!! مسحته!!!!
وسارة فخاطرها: يوم انتي ماتبينه انا موجودة.....
مارية: طوفي انروّح هذا الانسان فاضي وغثني... بسير باجر مكان ثاني...
سارة: اتصدقين هالريال مب من النوع اللي اتفكرين فيه غلط!!!
مارية: ويه !!! ويه!!! ويه!!!! يا قوات عينج!!! سارووه شو هالكلام... هذا الريال ماشفتيه الا مرة.. وقلتي جذيه... لا تخليني اخذ فكرة ثانية عنج حبيبتي... اي ريال يعطي الرقم معناته انه يبا يلعب ... فهمتي اللي يباج اييج من الباب هب من الدريشة....
سارة: انتي بتعطيني محاضرة!!! يالله خلينا انروح
مارية: لا حول ولا قوة الا بالله طوفي
ووصلوا وين المواقف تحت... وايشوفون راكان فموتره وحذال موتر مارية
سارة: هههههههه ها شفتي ما بيخلينا ف حالنا
مارية: حسبي الله ونعم الوكيل.... ساروه نزلي راسج واركبي الموتر بسرعة...
ويوم توها مارية بتركب الموتر ... ناداها راكان وربيعه حذاله
راكان: الغاوية!!! ردي ليش تتغلين ؟؟!!! خذتي الرقم!!! اقولج يوم ما بتردين ... انا اشتريج واشتري غيرج!!!
مارية ضابطة اعصابها وببرودة : اخوي لو عندك اخت ... وحد من الشباب فر عليها رقم شو بتسوي؟.... وحبيت اقولك البنات بسمعتهن هب بكشختهن!!! يوم انك شراي اشتر بالحلال!!!!
وبسرعة ركبت الموتر وما خلت له فرصة يتكلم
راكان: ما اخليج!!!
ولحقها وتوها بتتحرك بالموتر لقته واقف بموتره معترضنها... فما تقدر تتحرك على جدام لازم ترد على ورا
مارية فخاطرها: الله يصبرني!!! بسم الله الرحمن الرحيم
سارة مستانسة: والله انه حركات!!!
مارية: وانتي مستانسة... كأنه حركاته عيبتج؟
سارة: لا !! بس لانه جريء... فحياتي ما شفت واحد جريء
مارية: عيل شوفي
وطلعت على ورا ولحقها ولعوزها
راكان: انا محد يقولي لا!!!
ربيعه: ياخي هدها في بنات وايد ... قلة بنات!!!!
راكان: ابا اذلها على تكبرها ولو على البنات اقدر احصل احلى منها بس ابغي اكسر خشمها....
ربيعه: بس هي ما قالت شي!!!
راكان: طب السالفة ... خلني الحقها على راحتي...
وطلعت من صحارى وهو وراها... واتجاوزها ووقف الموتر على عرض يعني وقف الموتر كلهن اللي ورا موتر مارية
سارة ومارية يشهقون ومنصدمين من اللي يشوفونه: اييييييييييييييه!!!!!!
مارية: يا ويلي!!!!! هذا الانسان ما بيوقفه عند حده غير الشرطة
سارة: لا حرام!!!
مارية: حرام !!! يحرمج!!! انطبي لاكفخج بالموبايل على راسج!!!
وتتصل على شرطة الشارجة
مارية: الو!! لو سمحت اخوي نحن شباب يلاحقونا وموقفين السيد كله ... موقفين موترهم عرض على موتري ... وما يتحركون ... في الشارجة حذال صحارى سنتر!!!
الشرطة: والله اختي انتي في حدود دبي ... لازم اتسيرين اقرب مركز شرطة في دبي وتبلغين....
مارية: حسبي الله ونعم الوكيل... يالله فمان الله... ساروه خذي رقم موتره واكتبيه فالورقة ونوع الموتر بسرعة....
وطلعت يدها من الجامة وسوتله حركة انها بتراويه شغل الله... اخر شي اتحرك
سارة: الحمدلله !!! لا تبلغين ولا شياته خلاص روح!!!!
مارية: والله وهذي حلفتي لابلغ عليه... صدق لعب بأعصابي والله لأراويه
سارة: حراام!!!
مارية: جاب ولا كلمة!!! ولا مايصير خير وياج بعد...بمر المركز الحينه!!!
وسارت مركز الشرطة ووقفت في الباركينج
مارية: ساروه فجي السدة وعطيني الليسن والملكية... ويلسي في الموتر...
سارة: بسير وياج!!!
مارية: تمي في الموتر واتصلي حق ابويه وخبريه السالفة وخليه ايي المركز!!!
مارية غطت ويهها ونزلت وخذت البطاقات وياها
مارية ترمس الريال: لو سمحت اخوي ... لو تتكرم اتوّديني لشخص ابا اقدم بلاغ تحرش
وسارت اتكلم ملازم عن اللي استوا ... ويلس يهّديها... قالت تبا اتقدم بلاغ حتى ولو..
واخر شي .. عطته الليسن والملكية والورقة اللي مكتوب عليها رقم الموتر ووصفه
ووصل ابوها المركز


يتبع....//














توقيع : أم حمدان


عرض البوم صور أم حمدان   رد مع اقتباس
قديم 07-23-2011, 01:49 PM   المشاركة رقم: 3
الملف الشخصي للعضو
أم حمدان
ღ عضــو مـبـتـدئ ღ
 
الصورة الرمزية أم حمدان
معلومات إضافية للعضو
 
التسجيل: Jul 2011
العضوية: 2488
الدولة: ـآلـ ع ـين..،’
العمر: 21
المشاركات: 37
بمعدل : 0.03 يوميا
المواضيع :3
الردود : 34
معدل تقييم المستوى: 10
أم حمدان is on a distinguished road

الإتصال أم حمدان غير متواجد حالياً


:Heart: قصة حب إماراتية: راكان لبست خاتم حبي وصار دم

مارية: ابويه!!! خبرتك سارة بالسالفة!!!
ابوها: هي خبرتني... زين احسن شي سويتيه!!!!
مارية: ابويه!!! ماطاع يخلينا... لو نحنا مسوين حركة غلط بنقول... لكن نحن حاشمين عمارنا!!!
ابوها: انا واثق فيج غناتي خليني اكلم الملازم وسيري انتي
ويوم دخل الابو على الملازم ... طلع الملازم من الاهل
واليوم الثاني نادوها تحضر المركز هي وابوها
ويوم حضرت قالولها: هذا هو!!!
مارية: هي هذا!!!
بس هالمرة ماحضر روحه... يا ويا ابوه... وبعدين دخل ابوها...
ابوها: مرحبا اشحالك يابوراكان!!!
بوراكان: يا مرحبا وسهلا ببوسعيد... الشيمة منك... سامحونا .. فضحنا ولدي
وراكان ولا كأنه غلطان
بوسعيد: راكان!!! مابتسلم علية؟!!!
راكان: السموحة منك عمي!!!
وسلم عليه... بو راكان وبوسعيد كانوا قبل زملاء في الدراسة... ويتشاوفون في الميالس
بوراكان:ماشاء الله هذي بنتك!!!
بوسعيد:هي هذي البجر ميّاري
راكان انصدم وفج عينه عدل ويطالعها
مارية: السموحة منكعمي... بس انا ماكنت ادري انه ولدك احين بسير اسحب البلاغ!!!
بوراكان: ماشاء الله عليها حشيم!!!
مارية منزلة راسها: ابويه انا بسير الموتر وبترياك
بوراكان: راكان سير شغل الموتر لين اييك
راكان فخاطره: احين الضربة القاضية!!!
يوم هم يمشون مارية ووراها راكان
راكان: ميّاري!!!
مارية صدت بعفوية: نعم!!
راكان: لا تنسين تتصلين اترياج ياحلوة!!!
مارية سكتت عنه وركبت الموتر
ويوم ركبت الموتر فخاطرها اتدق راسها على السكان: افففففف منه ما ايوووز الله ياخذ شره!!!! والله لأنتقم منك ياللعين!!!
ورد ابوها وركب الموتر
ابوها: شبلاج متضايجة؟
مارية: لا ماشي!!!! بس راسي يعورني
ابوها: لاتجذبين!!! انتي متضايجة... لانج تنازلتي عن البلاغ!!!!
مارية: ابويه لو ماكان ربيعك بوراكان جان ماتنازلت!!!!
ابوها: بقولج شي بوراكان ريال وربيعي وحتى يوم الدراسة ماشفت زلة منه...
مارية: بس ليش ولده جذيه!!!! احس اللي ف راسه بيسويه!!!
ابوها: الناس اطباع!!!! وبعد لانه ولده مطلق ومار بمرحلة صعبة!!!انتي انسي السالفة!!!! ووديني السيتي........
مارية: ابويه بنزلك وبروح البيت
ابوها: لا!!! اباج اتين ويايه...... اذا حصلت حد من ربعي بخليج اتروحين....
مارية: ان شاء الله... ابويه العزيمة على حسابك؟؟!!!
ابوها: اي عزيمة!!!!
مارية: على الايس كريم... عيل التوصيلة ببلاش!!!! لازم تعزمني!!!
ابوها يضحك: ههههههههههه خلاص انا عازمنج على حسابج!!!!
مارية: هههههههههه خلاص امري لله
وووصلوا السيتي ..... واتمشت ويا ابوها وهي متعلقة بذراعه ... وهو يقول...
ابوها: بيتحرونج ربيعتي هههههه!!!
مارية: ماعليه راضية!!! اصلا امي بتغار بتقول اتوّدي بنتك وما تودينيّ!!!
ابوها: بنراضيها
وشاف واحد من ربعه هناك ... يلس في الكوفي شوب ومياري روحت
(في بيت راكان)
بوراكان: شوف انا طول الطريج ماقلت شي.......... انته مافيك مذهب!!!!
راكان: ابويه السموحة منك!!
بوراكان: جيه اتحرا بنات خلق الله نفس طليجتك!!!
راكان: ابويه!!! قلنا السموحة!!! خلنا انبند السالفة!!!
راكان فخاطره: شرشحتيني يا بنت الذين... والله لأبهدلج!!!
بوراكان: سير سير صل ركعتين ... وبعد هذا جان اتعرف اتصلي ولا المسيد اتدله؟؟
راكان: انا اعرف ربي عدل
بوراكان: يوم اتعرف ربك عدل سير المسيد وصلّ
راكان: ان شاء الله
وبعد 3 ايام من السالفة ... سارة اتصلت بمياري عسب اتعرف شو استوا وخبرتها كل شي .... وبندت عنها .... وبعدها في الليل
سارة فخاطرها:بتصل ... بس شو اقول؟؟؟ ... ولا الالكلام روحه بيظهر...
وضربت رقمه رن كم من رنة ورد: الو!!!
سارة: مرحبا؟؟
راكان: مرحبتين؟ منو بغيتي الشيخة؟
سارة( وهي مرتبكة): ااه بغيت اكلم راكان
راكان: الشيخة انا راكان.... منو وياي؟
سارة: وياك ساا.... اههه مياري
راكان: مياري!!!!!
سارة: هي مياري عرفتني؟؟؟!!!!
راكان: عرفتج الشيخة........ شحالج؟
راكان فخاطره: مسوية عمرها شريفة وما اتكلم حد.... طلعن الفضايح... والله بسجل كل شي...
سارة: انا تمام.... انا اسفة على اللي سويته ....... ومب عايدة هالتصرف
راكان: ماعليج حصل خير ( وحول تيلفونه عالميكروفون....... وشغل التسجيل)
سارة: ليش صوتك بعيد راكان!!! لا يكون اتسجل صوتي ههههههه!!!
راكان:لاااه تيلفوني مخرف يتحول عالميكرفون ويبند روحه ... وانا اسجل صوتج تراني....
سارة : ضحكتني ههههههههههههههههههههه
وخذوا فترة يتكلمون ...... وكملوا شهر ونصويا بعض
راكان: الوو ... مرحبا غناتي
سارة: حبيبي اتولهت عليك!!!
راكان: انا زعلان منج!!!
سارة: ليش حبيبي
راكان: انا البارحة طول الليل ادق لج وكله مشغول ... واطرش لج مسجات وماتردين ويامنو كنتي اتكلمين؟؟
سارة: هااا؟؟؟ لا كنت اكلم بنت عمي
راكان : متأكدة؟؟؟ انا شاك في الموضوع
سارة: هااا!!! اكيد مليون بالمية
راكان: حبيبتي انا اغار عليج وايد واحبج وابا اطلب منج طلب ... ويا ريتج اتنفذينه
سارة: امر فديتك
راكان: اباج اتحولين تيلفونج علي
سارة: راكان لا
وحست عمرها بتنكشف..... هي اتكلم واحد من الشباب وقاصة عليه... وتقنع عمرها انها اتحب راكان لوسامته
راكان: مياري... حبيبتي شوفي اذا مانفذتي لي هالشي مابتسمعين صوتي
سارة وباحباط : ان شاء الله
راكان: وان دريت انج فجيتي التحويلة..... بدون ما اقولج بنسى رقمج
سارة: لا حبيبي...... انزين واذا اهلي دقوا!!!
راكان: انا اي مكالمة محولة ما برد بس جيه ابا اعرف الارقام... وفي طلب ثاني....
سارة: امر يا عيون ... ساار مياري
فخاطرها: الله ستر زين ماقلت اسمي.... لازم اكون حذرة
راكان: غناتي ابا اشوفج... اتولهت عليج وايد... نحن كملنا فترة طويلة وماشفنا بعض
سارة: حتى انا متولهه عليك
فخاطرها: شو الحل ياربي ... اتوهقت!!!! ماشي غير اقنع ميوور تي ويايه!!!
راكان: ها شو رايج... اشوفج باجر الصبح بنفطر في السيتي ... ماشي زحمة
سارة: حبيبي هذا المكان لا ... والف لا... انا معروفة... واذا حد شافني... شو رايك نسير وافي!!!
راكان فخاطره: طبعا معروفة من اللي تكلمينهم
راكان منصدم: وافي!!!! صدق انج منهم!!!
سارة:من منو؟؟؟
راكان: لا ... كنت اقول خلينا انغير المكان شورايج تاون سنتر؟
سارة: بس باخذ ويايه بنت خالو
راكان: لا حبيبتي ... ما بناخذ راحتنا
سارة: اهلي ما بيخلوني اظهر روحي ... وثاني شي بنت خالتي ماتدري اني اكلمك.. ولا خبرت اهلي من زمان
راكان فخاطره: هذي مول سمعتها رايحة فيها!!!! مسوية عمرها عفيفة!!!
راكان: خلاص غناتي بشوفج من بعيد... وحبيت اعطيج هدية بتعيبج وايد...
سارة: والله !! انا احب الهدايا ... شو يايبلي؟؟!!!
راكان: ما اقوللل... باجر بتعرفين!!!!
سارة: انزين حبيبي ببند عنك بكلم بنت خالوه وبخبرها باجر نتلاقى على الساعة 10
راكان: خلاص عمري سيري
فخاطره: والمفاجأة باجر!!!
بندت عنه ودقت على مياري
سارة: مياري شحالج؟
مياري: الله يسلمج شحالج انتي؟
سارة: انا الحمدلله ... بغيت اطلب منج طلب حبيبتي
مياري: عيوني لج
سارة فهذيجي اللحظة حست بالذنب باللي سوته
سارة: حبيبتي باجر ابا اسير تاون سنتر و السايق محد... واباج اتوديني
ميار: حاضر وفالج طيب ... ماطلبتي شي فديتج
سارة: لا خلا ولاعدم منج
مياري : الله يخليج... الساعة كم امر عليج؟!!!
سارة: الساعة 9:30 ما يمدينا
مياري: مايمدينا على شو؟
سارة: اووه ... انا بسير امي الحينه تباني..
مياري: فمان الله
والصبح نشت ومياري سارت عند امها وقالت لها مابتداوم لانها بتسير ويا سارة السنتر...ودقت على سارة عسب تترياها تحت... وسارة دقت على راكان عسب يترياها.. ويوم وصلوا... طرشت مسج
راكان اتصل: الووو ها غناتي وينج؟
سارة: انا!!!! سايرة تاون سنتر حبيبتي ... بنفطر هناك!!!
راكان: وصلتوا؟.
سارة: هي... انا الحين بنزل وصلنا الكوفي شوب...بدق لج يوم بوصل البيت
راكان: خلاص انا واقف عند المحل المجابل الكوفي
مياري: منو هاي؟
سارة: هذي ربيعتي عهد
مياري: ايوا يالله ننزل .... نفطر على قولتج وبعدين نتسوق
سارة : اوكي
ونزلوا .. ومياري حاسة سالفة مب طبيعية لانهم من وصلوا وسارة اتطالع الباب
مياري: شبلاج اتطالعين الباب في شي؟
سارة: هااا!!!! لا ماشي
(والكوفي محد فيه غير اللي يشتغلون)
وفجأة من دون مقدمات ... راكان ياي صوبهم... وسارةمنصدمة... ماتعرف شو تقول..وملامح ويه راكان جادة
راكان: السلام عليكم ممك ايلس؟
مياري: هذا اللي ناقص!!!
وسارة قافطة ماتروم اتقول شي ... وويها محمر
راكان يضحك: عيل خليني اقول شي يا غناتي... يا مياري
حط كيسة فيها 3 اشرطة
راكان: هذي اشرطة واباج تسمعينهن عدل...مسوية عمرج عفيفة ماتكلمين شباب... اعرف نوعيتكن يا البناتلكن مثل جذبج ماشفت وانا قلت...بوصل الاشرطة حق ابوج... عسب يعرف بنته من اي نوع...


يتبع...//














توقيع : أم حمدان


عرض البوم صور أم حمدان   رد مع اقتباس
قديم 07-23-2011, 03:32 PM   المشاركة رقم: 4
الملف الشخصي للعضو
أم حمدان
ღ عضــو مـبـتـدئ ღ
 
الصورة الرمزية أم حمدان
معلومات إضافية للعضو
 
التسجيل: Jul 2011
العضوية: 2488
الدولة: ـآلـ ع ـين..،’
العمر: 21
المشاركات: 37
بمعدل : 0.03 يوميا
المواضيع :3
الردود : 34
معدل تقييم المستوى: 10
أم حمدان is on a distinguished road

الإتصال أم حمدان غير متواجد حالياً


:Heart: قصة حب إماراتية: راكان لبست خاتم حبي وصار دم

ومياري منصدمة من اللي يقوله: انته شو تقول؟؟؟
وسارة تنزل دموعها من الخوف
سارة: شفت واحد حقير لكن مثلك ما شفت!!!!
مياري: اتعرفون بعض؟؟؟ اكملت... وعلى علاقة؟؟؟ّ!!!!
وراكان عرف سارة من صوتها: انتي!!!!
سارة: هي انا ... اللي كنت اكلمك على اساس مياري وماتوقعتها منك!!!
وكان اللي يشتغلون في الكوفي يطالعون شو صاير....
مياري: الله ياخذكم ثنيناتكم
وفهاللحظة راكان دق عسب يتأكدمنو مياري.... ويصيح تيلفون سارة
سارة: اتأكدت اني انا!!!! دخيلك لاتفضحني!!!!
مياري تصيح مب قادرة اتصدق اللي صاير: بنت عمتي تنتحل شخصيتي واسمي عسب المغازل!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! سمعتي طاحت في الارض بسببج لا بارك الله فيج
راكان مب رايم ايقول شي وفخاطره: ظلمتها !!!! هالانسانة ظلمتها!!!!!!
مياري فقدت اعصابها وسحبت سارة من شعرها اتوديها البيت
مياري: نزلتي راسي في الارض يالخايسة... منو يباني بعد ماسويتي هالشي!!!! خربتي سمعتي!!!
وسارة اتصارخ وتصيح .... لين ماركبت الموتر
وراكان واقف مكانه ... يوم استوعب كل شي رد البيت... وهو محبط من اللي سواه
ومياري تصيح وتسرع بموترها عسب اتوصلها البيت... يوم وصلت بيت سارة
مياري: صدي صوبي يا سارة... انا الحينه مرتفع عندي الضغط واقولج لاخر مرة ان شفتج بس شفتج او سمعت انج رمستي الريال يا ويلج وسواد ليلج!!!
قسما بالله لاخبر ابوج يغس شراعج .. واانا بعدني معصبة لكن بستر عيج يا بنت عمي ياللي شوهتي سمعتي الله راواج... سيري صلي لج ركعتين شكر انه ماوصل الشريط عند اهلج.. واخر رجاء يوم بتشوفيني فمكان عام لا تين صوبي لاني ما اطيقج ... وكرهتج انزلي
سارة ركضت البيت اتصيح ... ومياري يلست اتصيح في الموتر ومابينت شي
يوم وصلت البيت راحت غرفتها اتصيح... وتفكر باللي صار ... والشيطان ايوّزها اناه تسمع الاشرطة... بس اخر شي خلتهن .. عسب اتفرهن في الزبالة...
وهي تصيح وتقول سمعتي في الارض يا ربي!!! لين نامت
دخل عليها خالها ابراهيم كالعادة وغريبة لقاها نايمة
ابراهيم: اووه اشرطة !!! اكيد اغاني يداد لعيضة!!!
خذ الاشرطة وظهر ... يوم توة راكب الموتر ... حط الشريط وانصدم بالللي سمعه
ابراهيم: الله يغربلج يا مارية!!!!
ركض راح لغرفتها ما وعاها بطريقة عادية بس مطاها من شعرها وهي تصارخ : شوو!!!
ابراهيم: منو هاا اللي تغازلينه يالمغازلجية!!! هااا!!! منوو؟؟؟ الله يغربلج!!!
ما خلا لها فرصة اتكلم وصاحت... وراح لغرفة ابوها ياب عصا محناية ودخل غرفتها وقفل الباب
ابراهيم: ماسك شعرها ... مابتقولين منو!!!! حرام لأكسر العصا عليج يالجلبة!!!
ومارية اتصيح: دخيلك ياخالي انته ظالمني!!!
ويضربها بالعصا لين ما انكسرت العصا علىظهرها... وسار ياب المسطرة الخشب وكسرها على ظهرها....
ابراهيم: يعني ما بتقولين!!!! والله لاسطعج زيادة يالحقيرة!!!
مارية: والله انك ظالمني!!!!
وهي تصيح من شدة الالم اللي ياها..... وحست الارض اتدور بها
وصارخت : حسبي الله عليج يا ساروه ... حسبي الله عليج!!!!
ابراهيم: على الاقل يالجلبة سارووه اشرف عنج!!!
مارية: اي اي اي دخيلك هدني والله اني ما اكلم شباب!!!
يوم خلاها سار يكلم امها وابوها ويسمعهم الاشرطة
مارية ما انتظرت خذت مفاتيح الليكزس وظهرت..
وكانت تسرع عال 200 وفوق بموترها ززز وهي اتصيح واتقول الله بيراويج يوم من الايام يا سارووه!!!! الله بيراويج!!!! ااااه اه اه ظهري !!!!
وكانت الساعة 3 الفجر والطريج خالي ... هي كانت مسرعة ودخلت النفق اليديد ولفت لفة النفق وهي مسرعة وانجلبت بها السيارة وهي تصارخ... بعدين ما قامت اتشوف في الحادث غير نوور الليت ..... وبعدين دوخت
الاهل كلهم متيمعين في المستشفى وهي فغيبوبة... طلع فيها انه ضلعين من ضلوعها متكسرين من الضرب والحادث... وجروح مختلفة فجسمها... لدرجة انه الجروح مستوية مثل الندب اللي ماتروح... وضغط دمها مرتفع.... من غير خلع فكتفها الايمن....والحادث سبب لراسها اثار جسيمة... اللي أثر على عينها... ووقفوا النزيف اللي فرقبتها بسبب انتشار زجاج الموتر عليها...
والام من سمعت هالكلام دوخت...وابوها ارتفع عنده الضغط من الكلام اللي سمعه... والخال يصيح من اللي استوا ومتندم على ضربها...
والعنود من سمعت الخبر هي وريلها خالد...... ساروا المستشفى... والخال خبر خالد كل السالفة...
خالد: مستحيل انه مياري اتسوي هالشي !!!
العنود:يخسي الا هو!! اصلا مياري حبيبتي شريفة!!
خالد:أنا قلت له أييب الأشرطه و موبايلها!!
العنود:أصلا بدون ما تيبون هالاشياء..أنا ضامنة أنه مياري طاهره..
خالد:هذو وصل أبراهيم اتغشي و اسمعي بأذونج
العنود:انزين
ابراهيم:يبت المسجلة عسب تسمعون
و خالد و العنود منصد مين..العنود و خالد فنفس الوقت:سارة!!
سارة توها ياية اتزور مياري
أبراهيم:شبلاها؟!
خالد:هذي سارة..صوت مسارة اسمع عدل..ضحكتها..وكلامها..ودلعها..
أبراهيم:معقولة!!كيف!!كيف ما لاحظت!!
سارة:وهي تصيح:هي أنا!! أنا اللى أكلمه..وكنت أستمعل اسم مياري..ويوم درت..اتسترت علي..وقالت لي..أنها بتفر الاشرطه وبتنسى السالفة!!
خالد:طحتي من عيني!!
العنود:آه يا الحقيره!!يا الجبانه!! الحينة هي بين الحياة و الموت!!
أبراهيم وهو يصيح:حرام عليج!!خليتيني أطعنها بشرفها!!وأجتلها من الضرب!!
العنود:أنا بسير أطالعها..خالد..سير طالع خالوة..وحالتها..وانتي تعالي ويايه!!
ويوم دخلن العنود و سارة انصدموا من اللى شافوه!!
كانوا اثنين من الممرضات يبدلون ثياب مياري..ويوم كانوا يفصخون ثيابها..اثنينتهم صاحوا..وحدة من الممرضات دمعت عينها من اللى جسم مياري..كان جسمها الابيض كله جروح..خالها ماخلا مكان ما ضربها..لدرجة الجروح كأنه طارين جسمها بالسكين..من غير طلعوا الخشب اللى فجسمها..اكتشفوا آثار خشب مسطرة العصا فيها..
وقرر الابو أنها يسفرونها برع ..مع انهم يجدرون يعاجونها بس حس الابو ان بنته الوحيدة بطير من ايده..فهذيج اللحظة..اتذكر منو ضاربنها و منو طعنها بشوفها..راح على طول لابراهيم و مسكه من كندورته..
أبراهيم:والله حاس بغلطتي ..سامحني يا خوي
بوسعيد وهو يصيح: حاس بغلطتك!!! اشك!!! انته كنت بتجتل بنتي الوحيدة!!! اللي مالي غيرها!! انا وامها ربيناها احسن تربية.... سير!!!! سير!!! طالع بنت اخوك!!!!
وسارة من وصلت البيت يلست اتصيح من اللي استوا... وبعدها بساعتين قالت بتتصل حق راكان عسب اتخبره شو استوا ... راكان شاف رقمها مارد طرشت له مسج: مارية بين الحياة والموت
هو شاف المسج على طول اتصل بها وحس قلبه يدق بسرعة فظيعة...
راكان: شوبلاها مارية؟
واتخبره السالفة كلها ... ما خلى لها فرصة.... وضرب خط على طول المستشفى ويوم وصل سأل عنها ولقى في الاستراحة ابوها وسار يرمسه
راكان: عمي وين مارية فأي غرفة؟
بوسعيد: في الغرفة 342 ... فغيبوبة.... ماتحس فينا ... مثل ما حسيت فيها يوم سويت هالشي!!!!
راكان ( وباسه على راسه): سامحني يا بويه ... بنتك خلتني احس بغلطتي وهي فغيبوبتها...
وابوها يلس يصيح ويلس مكانه...
سار راكان الغرفة ... وحصلها منومة... وحاطين لها الاوكسيجين ... في اللحظة هذي مسك يدها ويقول لها:


يتبع...//














توقيع : أم حمدان



التعديل الأخير تم بواسطة أم حمدان ; 07-23-2011 الساعة 03:37 PM سبب آخر: نسيت شيء
عرض البوم صور أم حمدان   رد مع اقتباس
قديم 07-23-2011, 03:43 PM   المشاركة رقم: 5
الملف الشخصي للعضو
أم حمدان
ღ عضــو مـبـتـدئ ღ
 
الصورة الرمزية أم حمدان
معلومات إضافية للعضو
 
التسجيل: Jul 2011
العضوية: 2488
الدولة: ـآلـ ع ـين..،’
العمر: 21
المشاركات: 37
بمعدل : 0.03 يوميا
المواضيع :3
الردود : 34
معدل تقييم المستوى: 10
أم حمدان is on a distinguished road

الإتصال أم حمدان غير متواجد حالياً


:Heart: قصة حب إماراتية: راكان لبست خاتم حبي وصار دم

اتمسكي بالحياه .... وعيشي لاني بغمرج بغرامي... يا غرامي...
وطلع من الغرفة وقلبه يعوره من اللي صار ... وسار يكلم الدكتور ... ويخبره الدكتور ... انهم بيسفرونها المانيا يوم السبت...
راح راكان يكلم اهله باللي استوا ... شو حصل؟؟؟ من ابووه؟ ........ كف على ويهه...
ابوه انته ما فيك مذهب لا ادب ولا اخلاااق!!!!
راكان: سامحني يا بويه!!!! بس هالبنية من نصيبي ... حتى لو فيها علل الدنيا كلها.... هذي الانسانة خلتني احس انها شريفة وطاهرة .... بدون ما اكلمها.... وانا بسافر حجزت طيارتي يوم الاثنين ما حصلت حجز على السبت ززز وبتم وياها لين ما تصحى
بوراكان: لا بارك الله فيك!!! بسير اتصل في ابوها واستسمح منه ولا لاء بسير له المستشفى هذا الواجب!!
وحزت السفر سار المطار يتأمل يشوفها بس حصل امها وابوها والعنود وخالد...ومارية ودوها المطار بسيارة الاسعاف
خالد: ها راكان متى عزمت؟
راكان: يوم الاثنين... اقولك عطني رقمك ورقم بو سعيد....
وعطاه رقمه ورقم بو سعيد...فهذيجي اللحظة يصيح تيلفون خالد بأغنية: ابغي اشوفك يعني بشوفك... لو دقايق قبل الوداعي..
وحس انه بيفترق عن حبيبة قلبه ...وسرح فيها وفأول مرة شافها....
وسلم عليهم ...وقال لهم انه بيلحقهم يوم الاثنين... ويوم وصلوا هناك دخلوها المستشفى اللي فألمانيا... ووصل بعدها راكان... وكانوا يتناوبون في الحضور... من الصبح لين العصر ابوها وراكان وخالد والعنود من العصر لين العشاء ومن في الليل لين الصبح امها والعنود....
والدكاترة يقولون انه علاجها بدا يأثر بشكل ايجابي على جسمها وحوال اقل عن السنة بتتعافى يعني 6 شهور وبتصح بشكل نهائي.... بس في شي.... انه بعد معافاتها ما بتقدر اتشوف الا بعملية.... بسبب القرنية...وتحتاج انها اتعافى بشكل كامل وبعد الفحوصات والعلاج الطبيعي بترد اتشوف باذن الله....
وكان كل ما راكان ييلس يسرح فيها ويتأملها ويطالع ويهها وعيونه ما تحصل على النوم من شعوره بالذنب ... وابوها يوم درا انه راكان يباها... عصب وقال الراي رايها.... وعيون راكان كلها حزن وتعب وامل وشوق انها تصحى
وبعد شهر و3 ايام قامت تصحى وتطلب ماي وكانت العنود حذالها مب مصدقة انها صحت
مارية: ابا ماي...
العنود: فديتج غناتي لحظة...
وعطتها الماي....
مارية: العنود.؟ وين انا؟ ريحة دوا ليكون انا في المستشفى؟؟؟
العنود: اكيد حبيبتي في المستشفى...
مارية: شوو... شو... صار؟؟ ولا اقوولج لا تقوليلي ( وتصيح) وتقول محد صدقني!!!
العنود تدمع عينها: غناتي لا تقولين جذيه كلنا مصدقينج وعرفنا كل شي!!!
مارية: شوفي انا راسي يدور وما اقدر اشوف شي احس عمري متخدرة!!!
العنود اتصيح: حبيبتي الدكتور يقول هالفترة مابتشوفين شي من اثار الحادث
مارية: انتي شو تقولين( وبحالة هستيرية) ليش؟؟؟ ليش انا؟؟!!!!
العنود: انتي ايمانج بربج قوي!!! واللي صار لج لازم تصبرين عليه!!!
مارية وبهدوء وكاتمة كل اللي فخاطرها: ونعم بالله
العنود اتشوف عيون مياري وهي حابسة عيونها... اتكابر ... عسب ماتبين انها ضعيفة!!!
العنود حضنتها وباستها على راسها ... ويلست تقرا قران عسب اتنام
والصبح... العنود خبرت ام مياري انها صحت من غيبوبتها في الليل وكلهم راحوا عسب يشوفونها واولهم راكان وفي الطريج...
راكان يكلم بوسعيد: انا ما راح اخلي مياري روحها لين ترضى علية... بس مابا حد يخبرها اني موجود!!!
بوسعيد: كيف تباها تسامحك وماتعرف انك موجود؟؟
راكان: انا بتصرف ... بس بنتك لازم اتسامحني يا بويه ... غلطتي ماتغتفر!!!
بوسعيد: اللي فراسك سوه... بس اذا دريت انك ضريتها بشي ... والله مابتشوف خير مني!!!!
ووصلوا المستشفى كلهم... وكانت العنود توّعي مارية عسب اخلها يايين .... وتلبسها شيلتها...
العنود: حبيبتي مياري!!! احين امج وابوج وخالد بيوون قومي غناتي!!!
مارية: ها؟( وعيونها تدمع ) ان شاء الله بقوم...
العنود : تبيني اساعدج واوديج الحمام؟
مارية: لا!!! روحي بقوم!!!
قامت بصعوبة وهي تصارخ من داخل ... بس مب راضية اتقول انه يعورها...
مياري فخاطرها: اااي !!! جسمي يعورني!!! يا ربي!!!
وكانت تمشي شوي شوي وماطاعت انه العنود اتساعدها ... وبصعوبة وصلت الحمام ... بعد ما شالت العنود كل الطاولات عسب ما اتعثر... وصلت الحمام وفصخت ملابسها عسب اتسبح...
مارية فخاطرها وهي اتسبح تلمس جسمها: يا ويلي شو هذا؟ حتى رقبتي؟!
وتصيح ودموعها ما وقفت كل ما تفكر بالسالفة... ويوم خلصت... في مثل النزلة في الحمام... اتخرطفت وطاحت... ماقالت شي ولفت عمرها بالفوطة ونادت على العنود عسب تعطيها ملابسها... وكانوا كلهم ينتظرونها في الغرفة... ويوم طلعت ...كلهم ابتسوا يوم شافوها بخير.. وكلهم سلموا عليها الا راكان مانطق بكلمة.. وهي توزع ابتسامات وتضحك وياهم ... وخاشة عنهم المها...
مارية: العنود!!! وديني ايلس صوب الدريشة....
العنود: ان شاء الله
مارية: ابويه .؟؟؟ متى بطلع من المستشفى؟؟!!!
وراكان يالس يطالعها ... وكلهم يطالعونها هي وراكان...
مارية: شبلاكم سكتوا ؟ فية شي؟
امها: اعوذ بالله ما فيج الا كل خير ... وان شاء الله بتظهرين عن جريب...
ومارية فخاطرها: يالله ما ابجي!!! يالله تعطيني نعمة الصبر!!!
ابوها: غناتي وصل الفطوور... يالله لازم تاكلين.......
مارية: ما اشتهي ما دام جسمي كله ندب!!! ولا تغصبوني
خالد: لازم تاكلين.... عسب تستوين بخير !!! وطالعي ويهج مافيه دم!!!
وراكان فخاطره: فديت هالويه ... سبحان اللي خلقج على هالجمال الملائكي وعلى هالاخلاق
مارية: خالد بتتبرع بالدم؟؟
خالد: تامرين كل شي لاجلج يهون....
مارية: ماتسمعين ياحرمته شو يقول؟
العنود: اسمعه دامه هو بيعطيج انا بعد بعطيج كل دمي
وراكان فخاطره: انتي راكان كله لج دمه... روحه... قلبه...
امها وابوها ظهروا يكلمون الدكتور...
مارية: العنود ابا اكلم خالد روحه ممكن؟ اوقفي عند الباب
العنود: ان شاء الله ... بس خبريني عقبززز
مارية: خالد؟
خالد: امري!!!
وراكان يالس مثل الصنم مب راضي يقومزززوالعنود تأشر له ايقوم وهو مب راضي...
مارية: اباك ياخالد تاخذ العنود وتردون البلاد ... كل واحد له شغل وانا الحمدلله بخير...
خالد: شوفي يابنت عمي يا من لحمي ودمي... نحنا بنتم لين ماتظهرين وتوصلين البلاد!!!
مارية وعيونها تدمع: دخيلك انتوا معزتكم وايد غالية... دخيلك .. وانا كل يوم بسويلكم تيلفون... وثاني شي انتوا كفيتوا ووفيتوا ويزاكم الله الف خير ... وانتوا من ييتوا ما استرحتوا...
خالد: سمعتي يالعنود؟
العنود: وانا راحتي وياج!!!
مارية: وانا راحتي ... انج اتكونين ويا ريلج في دبي... وتصورين الفيديو كليبس...
العنود: انا لاحقة على هالاشياء...
مارية: قسما بالله بزعل منج انا طلبتج ولازم اتقولين تم ... عاد يوم برد البلاد اتسوون لي حفلة!!!
العنود: مهرجان هب حفلة!!!
خالد: والله من توصلين البلاد... اطلبي اللي تبينه وبيتنفذ
فهذيجي اللحظة حس راكان بالغيرة وداس على ريل خالد
خالد: ااي هههه لا ماشي
مارية: ان شاء الله ...بخبرك خالد اي عطر متعطر؟
خالد: العنود انا متعطر اي عطر؟
راكان هاللحظة خاف ... قال فخاطره اكيد بينكشف
العنود: انته على ما اظني يايب وياك boss ( وبعدين فهمت العنود)
مارية: بس انا اشم bulgary وريحته قوية...
راكان احمر ويهه
خالد يطالع راكان: انا خالط الboss ويا ال bulgary فناااااااااااتك!!! هههههههه!!!
مارية: اها ... غاوية ريحته ... بس وين ابويه وامايا اتأخروا؟؟!!!
خالد: انتي افطري وبعدين بيون...
مارية: خالد !!! ابا اكلم العنود روحنا وسير احجز على طيارة باجر!!!
خالد: بل!!! بل!! ليش تبين الفكة؟
مارية: ههههههههه مب من خاطري بس سير لاني ابا اكلم حرمتك
خالد هالمرة ظهر وساحب وياه بالقوة راكان... يوم ظهروا
راكان: ليش ظهرتني؟
خالد: ياخي شبلاك لازق فيها... يمكن يوم اتكلم العنود تفصخ شيلتها وهي ما تدري؟؟!!!
راكان: حزتها بظهر!!!خالد: لا والله؟؟!!! اقول شو رايك اترد البلاد؟ وما يستوي انك تيلس روحك وياها!!
راكان: خلاص ... بس بدخل يوم انتوا موجودين يوممحد عندها مابدخل...
عند مارية
مارية: العنود طلبتج؟
العنود: امري فديتج
مارية: عطيني موبايلج !!! واضربي لي رقم سارة...
العنود: ليش ؟؟!! ( وهي خايفة)
مارية: بدون ليش.... بتعطيني ولا لاء؟
العنوود: ااه ان شاء الله ( وتتصل)
سارة: الوو مرحبا؟.
مارية: سارة؟؟؟
سارة: ميااري؟؟!!!! حبيبتي !!! الحمدلله عالسلامة!!!
مارية: عندج شغل؟
سارة: ابد ما عندي
مارية:عيل تعالي ألمانيا
سارة:ها؟
مارية:ما تبين تين على راحتج
سارة:لا..والله بيي!!سامحيني؟!
مارية:يا الله فملن الله
العنود:ليش سويتي جذية؟
مارية:يوم بتردين البلاد..ويوم بخلص علاجي بخبرج شو السبب
العنود:دخيلج خبرني...
مارية ساكتة وعينها كلها حزن..تفكربالي صار في الكوفي شوب تتذكر سارة و راكان..اللى يلاحقها وآخر شي صار فحبل حب سارة
و اليوم الثاني سافروا العنود و خالد الظهر..وبعد يومين وصلت سارة..وكانت معاملة بو سعيد و أم سعيد مب غاوية لسارة..يوم استقبلوها في المطار..مع أن مارية وصتهم انهم يعاملونها ولاكنه مستوي شي..وراكان ما رضى يروح وياهم المطار..
يوم وصلت المستشفى خلوها تدخل على مارية وطلعوا عنها..كانت مياري يالسة صوب الدريشة..وعينها كلها ألم..من انها عمياء..
سارة:مرحبا..
مياري وعليها ابتسامه:مرحبا ملايين..
سارة مستغربة انها تعاملها برقه:شحالج حبيبتي؟الحمد الله على سلامة!!
وراحت صوبها وسلمت عليها وحضنتها
مياري:الله يسلمج غناتي..
سارة: فديتج يا مياري ... قلبج الابيض دومه طاهر... سامحيني!!!
مياري: انا مسامحتنج دنيا واخرة... بس توعديني وانا بصدقج ... اتخبريني الصدق....
سارة: اوعدج ... شو صار بينج وبين راكان؟
مياري وهي منصدمة: ماصار شي... ليش تسألين؟؟... انا من كنت وياج في الكوفي شوب ماكلمته!!!
سارة: قولي والله؟؟!!! بس هو موجود كل يوم اييج المستشفى ... هذا اللي اعرفه واللي اشوفه!!!!
مياري وويها محمر: احلفي!!!! شو يسوي هني؟؟؟ ياي يكفر عن ذنوبه....
سارة: لا تظلمينه... من سويتي الحادث وهو وياج...
مياري: وانا وين اهلي؟؟... ليش طاعوا يدخلونه؟؟؟
سارة: لانهم عرفوا انه هو الغلطان... ويبونه يصلح الغلط!!!
مياري: يخسي الا هو!!!! وهذا مايبرر يخلونه يدخل وانا فغيبوبة!!! سارة!!! روحي نادي راكان الحينه بدون مايدرون اهلي... هو وين؟؟؟
سارة: هو في ال reception تحت يتريا ابوج ايي لانه موّدي امج الفندق
مياري: روحي ناديه على اساس انج بتكلمينه عني... وخليه يدخل...
راحت تناديه ... وهو حس بالاحراج لانه حاس بغلطته اللي سواها وسارة كانت حاطة فخاطرها منه... بس سوّت اللي طلبت منها مياري
سارة: راكان ابا اكلمك شوي...
راكان وهو معصب: ما من بيننا كلام!!!
سارة واحمر ويهها: انتبه على كل كلمة اتقولها ... تعال ابي اكلمك...
وراح وياها ... فهاللحظة فجت سارة الباب... مياري كانت منسدحة على الفراش وويها احمر من الاحراج ومن االعصبية.... وراكان مب عارف شو السالفة...
مياري: ادخل ياراكان... سارة؟؟؟ اوقفي عند الباب ولا تبندينه....
راكان منصدم ويطالع سارة بنظرة احتقار وبعدين بنظرة لامبالاة... دخل ... ومياري تسنع صوته يوم يمشي
مياري ودموعها: حبيت اقولك اني مابسامحك عاللي سويته ... انته هب انسان... محد يسوي هالسوايا... ومنك؟
كم من مرة سامحتك لكن لا والف لا!!!! ما بسامحك انته!!! وما بسامح اهلي اللي ردوا دخلوك حياتي من يديد ... اطلع من حياتي مووول ... لانك ما بتحصل من وحدة عمياء اي شي....
فهاللحظة مياري عيونها تدمع وهي رافعة راسها اتسوي عمرها قوية... وسارة تصيح من خاطرها وراكان...
راكان: مياري انا اباج تسامحيني انتي استويتي غالية على قلبي........
ومياري سمعت هالكلام وحست عمرها الارض اتدور بها
مياري بابتسامة اتمصخر عليه: انته اتعرف الحب؟؟؟ مستحييل!!! وبعد لا تلفظ اسمي ... لاني كرهتك... انته السبب ... انته حطمت معنوياتي.. وحطمت حالتي النفسية... رد البلاد!!! وما ابغي اسمع عنك انك موجود في المكان اللي انا موجودة فيه...
راكان وحس قلبه يتعذب: وانا ما بهدج !!! اسمحي لي ... انا ما بدش غرفتج من اليوم وساير... بس احسبي حسابج اني بشوفج من بعيد...
سارة فخاطرها : لا يكون يحبها؟؟؟؟
مياري وهي تصيح: رد البلاد!!! لانك بتتعب وانا بتعب نفسيا يوم انته موجود.... اطلع برع!!!
راكان وهو يتوعدها: بتكونين حقي!!!
وطلع من الغرفة وهو معصب حتى ما اتريا ابوها عسب يكلمه...
سارة: حرام عليج
مياري وهي تصيح: مالج خص!!! ولا بتعيدين اللي سويتيه مرة ثانية؟؟؟؟
سارة يتها وباستها على خدها: لا ومليون لا!!!
وحست مياري بتأنيب الضمير من الكلام اللي فرته على سارة
مياري: سارة ؟؟؟ انا اسفة ماكان قصدي بس انا عصبية هالايام استحمليني
سارة: انتي اللي سامحيني...
وراكان من وصل الفندق وهو يحاتيها
فخاطره: استاهل كل اللي يستوي ... بس لازم ما اخليها تروح من ايدي... شو الحل؟؟ يالله تساعدني انها اتحبني ولو حب بسيط... دخيلك ياربي...
مياري: راكان احبك احبك ... فديت روحك وقلبك.... انا مسامحتنك....
وفجأة عرف انه كان يحلم .... يحلم فيها...
راكان: حتى في الحلم.... موجودة ... لاخليت من هالويه.... فديتج يا غناتي....
سارة: خبرت اهلي مياري شو صار ... ومياري مب طايعة تكلم امها ولا ابوها...وكانت كل ليلة اتصيح.... وتلعن اليوم اللي يابوها في اهلها... واتمنى لو كانت ماتت في الحادث وافتكت ... والاهل مخلينها على راحتها.... الام كانت تنام حذالها... بس بدون ما تكلمها.... وابوها.... دوم حذالها... وراكان... كان ايي كل يوم يسأل الممرضات والدكاترة عن حالة مياري... وتموا على هالحالة...شهرين زيادة...وبدا قلب مياري يلين على اهلها.... مثلا يوم يتأخرون عليها... اتحاتيهم ...
وبدت اتكلم وياهم.... وكانوا ما يتكلمون عن راكان... مع انه راكان مصّر انه يتزوج مياري .... ومياري اتفكر طول الوقت بكلام راكان انه يباها تسامحه وانها صارت غالية على قلبه... مرات تستانس من الكلام ومرات اتعصب لانها اتعرف انه جذاب مثل ما خدع سارة بيخدعها... وسارة كانت دوم ويا مياري فكل لحظة ماتخليها روحها...
وبعد الشهرين أكد لها الدكتور انها تقدر ترد البلاد واتكمل علاجها الطبيعي ويوم تسترد عافيتها بالكامل تقدر ترد تسوي العملية في عيونها... ومن سمعت الخبر طارت من الفرحة...
مياري: ماما اقدر ارد البلاد صح؟
امها: اكيد بنرد دبي بعد يومين فديتج...
مياري: بسوي حق العنود وبخبرها...
امها: لحظة بسير اطالع منو يدق الباب...
ويوم فتحت الباب .... لقت راكان عند الباب....
الام تأشر له على اساس انه يطلع برع وهو من شهرين من شافها... وهذي اول مرة يشوفها مبتسمة...
مياري: ماما منو عند الباب؟
امها: ها؟؟ هذي الممرضة تبغي تعطيج الدوا!!!
مياري: امي مب وقته عقب باخذ دوايه ... خليني مستانسة...
امها: ماعليه انا بسير اكلم الممرضة عسب اشرحلها انج بتاخذين الدوا بعدين انزين؟؟؟
مياري: ان شاء الله
وراكان يتصاصر ويا الام
راكان: دخيلج يا عمتي خليني اشوفها والله مابكلمها...امها: لا تسوي مشاكل ياراكان... نحنا روحنا هب مترقعين...
راكان: دخيلج ... اذا كنتي اتحبينها ... خليني...
امها: انزين بس لا تطول ولا نفس وانا واقفة عند الباب...
ومياري يالسة عالكرسي لابسة شيلتها ومبتسمة وتسمع اغاني عيضة فتيلفون امها ..
[فقط الاعضاء المسجلين هم من يمكنهم رؤية الروابط. اضغط هنا للتسجيل]
وهي كانت تغني بصوت ناعم يدخل الخاطر...هالمقطع( العين تتمنى تشوفك... اقهر زمانك مع ظروفك... لا يخدعك ظنك وخوفك... خلك من عيوني قريبي)
وراكان فخاطره: فديت هالصوت ... ويعل الكلام كله لي...
وهي كانت اتفكر بالطلعة و براكان... وكانت تغني الاغنية ... وبعدين بدون ما تدري قالت: ااه منك يا راكان!!!
وراكان فاج عينه ... اتحرى عمره انه انكشف... وبعدين فهم... شو قصدها
راكان فخاطره: اتفكرين فية؟؟!!! فديت عمرج !!! راكان كله لج!!!
وطار من الفرحة ... وظهر من الغرفة وهو مستانس ... وقام يوزع من خباله فلوس كل ما ايشوف ياهل عطاه فلوس من فرحته.....
ورد الفندق... وهو مستانس من اللي صار....

يتبع...//














توقيع : أم حمدان


عرض البوم صور أم حمدان   رد مع اقتباس
قديم 07-23-2011, 06:14 PM   المشاركة رقم: 6
الملف الشخصي للعضو
السولعي
ღ عضـو مــشاكــس ღ
 
الصورة الرمزية السولعي
معلومات إضافية للعضو
 
التسجيل: Feb 2007
العضوية: 10
الدولة: دار زايد .. ابوظبي
العمر: 27
المشاركات: 4,801
بمعدل : 1.76 يوميا
المواضيع :132
الردود : 4669
معدل تقييم المستوى: 1647
السولعي has much to be proud ofالسولعي has much to be proud ofالسولعي has much to be proud ofالسولعي has much to be proud ofالسولعي has much to be proud ofالسولعي has much to be proud ofالسولعي has much to be proud ofالسولعي has much to be proud ofالسولعي has much to be proud ofالسولعي has much to be proud ofالسولعي has much to be proud of

الإتصال السولعي غير متواجد حالياً


افتراضي

تسلمين اختي على القصة المعبرة














توقيع : السولعي

عرض البوم صور السولعي   رد مع اقتباس
قديم 07-23-2011, 09:48 PM   المشاركة رقم: 7
الملف الشخصي للعضو
أم حمدان
ღ عضــو مـبـتـدئ ღ
 
الصورة الرمزية أم حمدان
معلومات إضافية للعضو
 
التسجيل: Jul 2011
العضوية: 2488
الدولة: ـآلـ ع ـين..،’
العمر: 21
المشاركات: 37
بمعدل : 0.03 يوميا
المواضيع :3
الردود : 34
معدل تقييم المستوى: 10
أم حمدان is on a distinguished road

الإتصال أم حمدان غير متواجد حالياً


افتراضي

الله يسس’ـلمك أخوي
وبعع’ـدها القصص’ـه
طويي’ـله














توقيع : أم حمدان


عرض البوم صور أم حمدان   رد مع اقتباس
قديم 08-02-2011, 02:48 AM   المشاركة رقم: 8
الملف الشخصي للعضو
أم حمدان
ღ عضــو مـبـتـدئ ღ
 
الصورة الرمزية أم حمدان
معلومات إضافية للعضو
 
التسجيل: Jul 2011
العضوية: 2488
الدولة: ـآلـ ع ـين..،’
العمر: 21
المشاركات: 37
بمعدل : 0.03 يوميا
المواضيع :3
الردود : 34
معدل تقييم المستوى: 10
أم حمدان is on a distinguished road

الإتصال أم حمدان غير متواجد حالياً


:Heart: قصة حب إماراتية: راكان لبست خاتم حبي وصار دم الرد على الموضوع

راكان: غناتي... حبيبتي ... مافي حد مثلج...
واتصل حق خالد وخبره كل شي.... بس حلفه انه مايخبر العنود...
واليوم الثاني استعد راكان للسفر... ومياري وسارة وامها وابوها بعد...
مياري: ساررووه لاتحطيلي وايد مكياج ... ماداني وايد...
سارة: انتي مالج خص... خليني احط على كيفي بطلعج ملكة جمال وانتي طبعا غاوية ما يبالج ...
مياري: حطيلي بس جحال وجلوس يكفي...
سارة: نو نو نو نو ... خليني...
مياري: الله يستر... اخاف يزيغون مني!!!
سارة: لا والله !!!! غناتي انتي حلوة!!!
وحطت لها تدرجات الوان السموكي ( الغباري) وظهر عليها روعة وبعد حطت لها جلوس ...
مياري: منو بيطالعني وانا روحي عمياء... ما يفيد!!!
سارة بعصبية: انتي بتستوين بخير ان شاء الله وبتشوفين باذن الله....
مياري: بخبرج شحال خالي ابراهيم؟؟
سارة: خالي ابراهيم... حالته هب زينه من استوا لج الحادث ودوم يتصل يسأل عنج ... بس يخاف انج تعصبين...
مياري: شوفي هذا خالي!!! ما اصدق!!!! لانه لو خالي جان ما سوا جذيه... وكان بيروحني لا هو ولا راكان راح اسامحهم ... ولاتيبين طاريهم دخيلج...
سارة: كيفج... بس حبيت اقولج انه راكان بيكون ويانا في الطيارة...
مياري: اففف يا ربي...وراحوا المطار وكان راكان وياهم وعيونه ماشالها من عليها... وكان طول الوقت يطالعها وما يتكلم... وهي حاسة بتوتر فظيع لانه موجود وياهم...
راكان فخاطره: ياويلي على هالعيون ... لا ومتمكيجة بعد!!! ... ياربي سترك... الله يحفظج...
وركبوا الطيارة ... وكان يالس فاخر الدنيا وهم بعيد عنه.. وفخاطره كل دقيقة يسير يطالعها...
ويوم وصلوا مطار دبي.. فهاللحظة اول مرة فحياتها اتحس مياري براحة وامان...
يوم وصلت غرفة التفتيش فتشوها... وطلعت وساروا صوب السوق الحرة.. وكانوا سايرين يتشرون وراكان وراهم .. والام والابو راحوا روحهم.. وفجأة..
سارة اتصارخ: ياويلي!!!
مياري حطت يدها على قلبها: قلبي غربلج الله شبلاج؟
سارة: ياويلي بمووت!!!
مياري وبخوف: شو؟ شو استوا بج خبريني؟؟؟
وسارة فاجة عيونها من الصدمة... ومياري ماسكة جتف سارة وتهزها واتقول لها: شبلاج؟؟؟
وريال ياي صوبهم ويقول: السلام عليكم..
والعنود وراكان موجودين بس راكان محد...
مياري: عليكم السلام... اشبلاج ماتردين السلام..؟؟؟ جيه هو يسّلم على يهود؟؟؟
والريال يضحك.. وسارة مثل التمثال مب قادرة اتقول شي ... ومياري تقرصها بس ماشي فايدة..
الريال: الغالية ماعرفتيني؟؟
مياري: اسمح لي اخوي بس انا ما اشوف ... منو انته؟
الريال: ( عن لاتزيد الطين بلة ... رحماك يالمضنون رحماك... ارجوك قلبي لاتذله... لا تسرف قلب ترجااك)
[فقط الاعضاء المسجلين هم من يمكنهم رؤية الروابط. اضغط هنا للتسجيل]
فهذيجي اللحظة العنود وخالد يضحكون ... ومياري منصدمة...
مياري حاطة ايدها على قلبها: يا ويل حالي !!! يا ويل حالي!!! ياويل حالي!!عيضة؟؟!!!
العنود: بشحمه ولحمه!!!
عيضة : اشحالج مارية؟
مياري نزلت راسها: الله يسلمك .. شو تسوون هني؟
عيضة: يايين نصور فيديو كليب في المطار ... اغنية تجمعني انا ويا فرق من الفرق الحربية..
وعيضة يطالع سارة وماشال عينه .. حس انها من النوع الللي يلعب..( سبحان الله احساسه ماخاب)
مياري: العنود وينج؟
وسارت العنود وحضنتها وسلموا على بعض .. وراح عيضة يتكلم ويا خالد... مياري : وين سار؟
العنود: وياخالد...
مياري: يا ويل حالي!!!... عيضة!!! ما اصدق!!!... لا وخبرتيه اسمي!!! خلاص بس بدوخ..
وسارة كانت فاجة البلوتوث فتيلفونها..
العنود: لا اتدوخين ولا شياته... كانت هذي فرصتي واستغليتها لصالحج ولصالحي ولصالح عيضة والحربية...
وسارة يلست صوب الكوفي شوب لين يتشرون العنود ومياري
وتلعب بالبلوتوث... وكان نك نايمها( الدانة ) وكان عيضة نك نايمه( موت احبك) ف سارة اتذكرت اغنيته (تدري اني موت احبك)
طرشت له : انته منو؟
طرش لها: انا عيضة انتي اللي منو؟
طرشت له: انا البنية الحلوة اللي حذال العمياء!!!
واخر شي عطاها رقمه
عيضه فخاطره: صدق انج لعابة!! لا واتقولين عن اقرب الناس لج جذيه ؟؟!!! عوذ بالله منج!!!
(عند العنود)
العنود: طوفي بس اشترينا وايد!!! ولازم اصور الفيديو كليب خلق الله يتريون!!!
مياري: بطلب منج طلب؟؟!!!
العنود: امري!!! تدلليي؟؟
مياري: ما ابا اروح البيت ابا اشوف ...
وحست بحزن لانها قالت هالكلمة
مياري: قصدي اسمع عيضة... دخيلج؟...
العنود: خلاص بتصل حق اهلج وبخبرهم ... بعد ياخذون شنطج...
مياري: فديتج يالعنود...
العنود: ياويلي عالكاشخين اليوم!!!
مياري: ههههههه سارة ممكيجتني وحالفة علية ما امسحه لين اوصل البيت..
العنود: يالله وصلنا انتي يلسي واسمعي وكل شي بيكون مصوّر فكل لحظة... عسب يتم ذكرى واتشوفينه باذن رب العالمين....
مياري: انزين...
العنود: هذو راكان ويالحربية....
مياري: لاتنطقين باسمه....
العنود: خلاص ... خلاص...
( عند الحربية)
سعيد: منو الحلو اللي يالس هناك روحه.؟؟ شفتها؟؟؟!!!
راكان:مالك خص فيها هذي بتكون الحرمة جريب!!!
وفيصل فخاطره: يا ويلي عالقمر... عليج هالعيون اللي تذبح روحي... سبحان اللي خلقج...
سعيد: وهذي اللي يت يلست حذالها؟؟؟
راكان: اشدراني!!!
سعيد: شو رايك انجردنها فويصل؟
راكان: انا مالي خص
فيصل: انا مب مال هالسوالف!!
راكان: دومك مب مال هالسوالف...حق الاشياء الخطرة محترف
فيصل حس بالاحراج
هي كانت يالسة وتسمع شو تقول العنود ... وبدون ماتدري حاطة عيونها فعيون فيصل...
وفيصل احمر ويهه يتحراها اتشوفه... وعلى طول نزل راسه... وصد الجهة الثانية...
وراكان يقدر يطالعها بدون اي حد مايقوله شي لانه اهلها محد... ويشوفها ويبتسم...
وفيصل عمره 28 سنة ... خريج جامعة عجمان حاصل على بكالوريوس في التجارة الدولية... وشكله مثل الشيوخ... وقلبه طيب....ويحب القنص... والرزيف ويحب يتسابق بالمواتر...
والعارضة ...اللي كانت اتمثل في الفيديو كليب ... حاطة عينها على فيصل.. وفيصل فخبر كان...هايم فبحر مياري....وبعد ماخلصوا تصوير... راكان ياب اهله عسب يسلمون على مياري...وهي يالسة...وفيصل يشوف من بعيد لبعيد...ويبا يعرف شو السالفة...
سعيد: حووه!!! وين سارح الشيخ؟؟!!!
فيصل: ههههه لا ماشي...
سعيد: منو اتطالع؟؟؟ اها اكيد عيبتك الشقرا !!! تبا نك نايمها لحظة...
فيصل: لا لا!!! ماوحالك!!! من وين عرفت نك نايمها؟؟؟
سعيد: احم احم... من مطربنا ربيعنا عيضة... يقول انها لعّابة...
فيصل: حرام!!! كيف عرف؟؟؟ انتوا ظالمين البنية!!!!
سعيد: هاك رقمها!!! اتصل!!!
فيصل: لا اتصل ولا شياته اصلا انا ما حطيت عيني عليها...
سعيد: عيل على منوه؟؟؟
فيصل سكت
سعيد: لا يكون اللي حذالها ... ياريال لا تفكر فيها غيرك فكر ... بس محد يباها غير راكان!!!
فيصل: ليش شو فيها؟؟؟
سعيد: راكان يخبرني انها سوّت حادث وماتشوف...
فيصل منصدم واتغير ويهه
وفخاطره: وانا اتحراها اتطالعني!!! ياربي ترحمني برحمتك...
وسارة من بعيد اتطالع فيصل وسعيد واتحراهم متخبلين عليها...
سارة فخاطرها: منو هذا الشيخ؟؟؟ ياويلي عليه وعلى رزيفه!!!!
( وعند مياري)
بوراكان يطلب المسامحة من اللي سواه راكان
مياري واحمر ويهها: ماصار شي يابويه... خلنا ننسى السالفة...
راكان: يعني مسامحتني؟؟!!!
مياري صدت الجهة الثانية معلنة رفضها...
بوراكان: بنتي .. نباج اتسامحينا ... ونحنا طالبينج للزواج... تاخذين راكان؟؟؟
مياري منصدمة: في المطار؟؟؟ عمي شو هالكلام؟؟؟ محد يخطب في المطار ؟؟ واهلي ؟؟؟
بوراكان: نحنا مكلمين اهلج ... وفكري يا بنتي راكان يباج!!!
وراكان يطالعها وانسحر فردت فعلها وعصبيتها.... سارة فهذيجي اللحظة احمر ويهها
سارة فخاطرها: يالله العمياء حصلت نصيبها ما مداها!!!
وسلموا عليها وخلوها ويالعنود وراكان يطالعها وروح
مياري: عنود سمعتي اللي انا سمعته؟؟؟
العنود: خطوبة في المطار؟؟؟ يا سلام!!!
مياري: عنودوه انا اتكلم جد!!!
العنود: انا منصدمة من شيئين... انه راكان يخطبج في المطار... وفيصل مطرش مسج...
مياري: منو فيصل؟
العنود:هذا واحد من الرزيفة كان طول الوقت حاط عينه عليج
وسارة تسمعهم وتقول فخاطرها: غبية عنودوه !!! اصلا يطالعني شو يبا فيها؟!!!
مياري: ياربي سترك!!! خلصنا من راكان يا فيصل!!!
العنود: هذا الشيوخية تجري فدمه ... اتعرفين شو شيخ!!! امه من الشيخات وابوه تاجر.. ولو تشوفين شكله اتقولين شيخ ميّلس جدامنا... ياحظ البنية اللي بتاخذه...
مياري: الله يوفقه ويحصل بنت الحلال ويبعده عني... بس ماخبرتيني شو مطرش؟؟؟
العنود: لا كان مطرش يبا رقم ريلي... وطرشت له رقم خالد....
ميارري: اها...
وسارة طول الوقت تسمعهم واطرش حق سعيد انها تبا رقم فيصل...
سعيد: فويصل !!! الحق ياريال!!!
سعيد: شبلاك ياخي!!!
فيصل: طاحت البنية!!! طاحت!!!!
فيصل: وحليلها!!! منو اللي طاحت؟؟ ووين؟؟!!! حرام تضحك عليها!!!
سعيد: ياخي وين مخك!!! انا اقولك عن الشقرا !!! تبا رقمك!!!
فيصل: احلف!!!
سعيد: والرفجة!!!
فيصل: ههههههه قول لها اني ما اكلم بنات!!!
سعيد: ياخي فرصة لا تفوتها وخصوصا انها غاوية وربيعتها وياها يعني اتجردن ثنتين!!!
فيصل عصب: انا هب نذل!!!
فيصل فخاطره: فديتج انا ... لازم اعرف عنج كل شي يا ام العيون الناعساتي ...
(عند مياري)
يصيح تيلفون العنود
العنود: الوو؟ مرحبا... شحالك؟؟؟ تباها؟؟؟ ان شاء الله... مياري يباج...
مياري: شوفي اذا راكان انسي!!!
العنود: ردي!!!
العنود حطت التيلفون فيدها
مياري وبدون نفس: الو؟؟
عيضة: مرحبا ملايين ولا يسدن فذمتيه...
مياري : اخوي بغيت شي؟؟؟
عيضة: لاحول ما وحالج نسيتيني
[فقط الاعضاء المسجلين هم من يمكنهم رؤية الروابط. اضغط هنا للتسجيل]
مياري: ياويلي عيضة!!!
عيضة: هههههههه .... والله انج اتضحكيني!!!
مياري: عنود ياللي ماتستحين جيه ماخبرتيني؟؟(وداستها بريلها) هههههه دستها بريلي
عيضة: وكفخيها بعد!!! ههههههه وكسري راس مخرجتنا!!!
العنوود: اااي!!! حسبي الله على هالريل!!! اتحشوون بعد؟؟؟
مياري: حشا!!! لا اكرم... بس نلعن صيرج!!!
العنود: هذا يزتيه!!!
عيضة: مارية بغيت اقولج شي وماباج اتعصبين...
مياري: امر
عيضة: اسمعيني.. اتحملي من الشقرا بنت خالج تراها هب سهلة ... وحاولت اتعرف علية .. وعلى باقي الشباب... وانا تراني خبروني السالفة وشو سوّت
مياري: هاا؟؟؟ متأكد؟؟؟
عيضة: هي نعم.. وانا ولد ابويه... وانا الصراحة حبيت انصحج كأخ ... اتحملي منها تراها حية..لا يغرج شكلها...
مياري اتغيرت ملامح ويهها واحمر بعد: يزاك الله الف خير على النصيحة ... وان شاء الله نلتقي جريب
عيضة: بسمعج اغنية لحظة اهداء لج
[فقط الاعضاء المسجلين هم من يمكنهم رؤية الروابط. اضغط هنا للتسجيل]
مياري: تسلم فودت الله والله يوفقك...
عيضة: الله يحفظج...
وبندت وحست الارض اتدور بها... من الكلام اللي سمعته...
مياري فخاطرها: يعني ما اتوبين؟؟!!! انا بخليج على راحتج بشوف شو بتسوين من المصايب...
العنود: شبلاج اتغير ويهج؟؟؟
سارة: هي والله طاعي ويهها كيف اتغير منو كنتي اتكلمين؟؟
مياري: هااا؟؟ كنت اكلم خالد!!! خلونا انروح البيت...
وفيصل سيدة وراهم ركب موتره البورش كاايين ولحقهم وسعيد وياه ...والعنود نزلت سارة بيتهم وردوا لبيت مياري...
مياري: عنود بقولج شي حاز فقلبي!!!العنود: سرج فبير غناتي عيضة شوقال؟؟ لا يكون يحبج!!!
مياري: عنبوا كل من هب ودب بيحبني؟؟!!! لا ياماما !!! سارة!!!
العنود: شفيها؟؟؟
مياري: ردت اتكلم شباب!!!
وفنفس اللحظة عنود ضربت بريك
مياري: عوذ بالله شبلاج!!! بتروحينا!!! روحنا هب مترقعين من الحادث...
العنود: اسفة اسفة اتعورتي؟؟ ...وعثرة عثرت ساروه ان شاء الله....
مياري: لا تدعين عليها حرام... مبزين اخر شي ينرد فأهلج!!!
العنود: على سالفة الاهل ... من الحشرة كلها نسيت اخبرج ترانا بنسوي ثلاثة....
مياري: جيه منو بيسكن عندكم؟ اووويه حامل؟؟؟ ياويلي!!! مبروك غناتي...
العنود: الله يبارك فحياتج... قلنا اول مولود بنخليج انتي تسمينه...
مياري: شو رايج فاسم عيضة؟
العنود: اهبي !!! هباج الله !!!!! قلنا اسم ياماما!!!
مياري: هههههه انزين بفكر عقب... تراني انا اللي بربيه او بربيها...
العنود: طبعا ماشي خلاف
مياري: عنود بتخبرج احينه صدق سالفة راكان؟؟؟
العنود: انتي وايد مهتمة اشوفج؟؟؟
مياري: بيني وبينج... انا مااحبه... بس عيبتني شهامته... يوم سويت الحادث اعترف بغلطته
العنود: اووه!!! اووه!!! شو هالتطور؟؟؟
مياري: بس المشكلة سارة ... اخافها اتكون اتحبه لين الحين...
العنود: اتحبه ياختي؟؟!!! عدّال!!! ليش هالانسانة اتعرف اتحب؟؟؟ الا هذي المغازلجية!!!
مياري: شو قلنا ؟ انغير الموضوع ...
العنود: مابنغيره انتي بتوافقين على راكان ولا لاء؟؟
مياري: بفكر ولازم اصلي صلاة الاستخارة..
العنود: يوم بتستخيرين خبريني...
مياري: انتي كل شي اتدخلين عمرج فيه!!!
العنود: حبيبتي لازم ... احم احم ولية امرج!!
نزلت من الموتر وتساعدها العنود لين ماوصلت البيت ويوم دخلت عند الباب...
العنود: هذي بنتكم... سليمة معافاة!!! يالله انا اخلص دوري.. ريلي يباني.. فمان الله...
ومياري واقفة في الصالة ... ووصل الخبر لاهلها عن طريق بوراكان انهم فتحوا الموضوع وياها...
ابراهيم: السلام عليكم...
مياري حست بقلبها يعّورها وفخاطرها اتصيح لانها اتذكرت يوم يسحبها من شعرها ويفرها عالارض وكيف كان مستانس يوم يضربها...
مياري: اميي وينج؟؟؟
امها: انا هني حبيبتي ( ومسكتها من ذراعها)
مياري: وديني حجرتي !!! وعليكم السلام... وبعد السلام.. ماشي كلام من بيننا لا انته خالي ولا انا بنت اختك فهمت؟
ودخلت الغرفة وهي متضايجة
امها: لا حول ولا قوة الا بالله... لين متى بتمون على هاي الحالة؟؟...
مياري: امي دخيلج!!! لا تدخلين خليني فحالي!!! اللي سواه هب شويه... كنت بنشل ولا بنجتل!!!
امها: عوذ بالله حشا شو هالكلام... تف من حلجج!!!
مياري: اميه عاد!!!
امها: خلاص انا ظاهرة واذا تبيني دقي لي على رقم واحد وهوه الموبايل حذالج... تبيني انام عندج؟؟
مياري: لا ياماية... سيري عند ريلج!!! ونادي ريلج ابا اكلمه..
امها: احشمي يابنية هذا ابوج!!!
مياري: ههههههه ادري والله وعلى عيني وراسي فديتكم...
ونادته ويلس عندها...
مياري: ابويه ادري انهم خبروك ... شو رايك في الموضوع؟
بوسعيد: غناتي الشور شورج... والللي بتقولينه نحن وياج... بس الولد نادم...
وتمت تستخير بس حست انها ماتشوف شي في الاستخارة.. وسكتت عن السالفة... واتفكر كيف انها معرسة.. واتفكر براكان اللي يلعوزها واللي كان يلاحقها والحين يباها!!!
وقاموا خلق الله يزورون مياري ويتحمدون لها بالسلامة ... وهي كانت كل ما تسمع حد ياي تساعدها الخدامة في اللباس وتستانس... وتنزل وهي بكامل كشختها.. وتيلس في الصالة وتسولف ويالحريم.. واللي يتكلم وياها يرتاح نفسيا بسببها وبسبب بشاشة ويهها يعني ماكانت متكدرة كانت طول الوقت تبتسم وتضحك وياهم...
وسارة من وصلت البلاد قطعت فجأة عنها.. وكانت تسأل مياري عنها ... بس سارة ماتسويلها سالفة...والعنود بكل لحظة وياها.. وكان ابراهيم كل مايلتقي بمياري يشوفها بس مايتكلم عسب ما اتعصب ولانه ابوها مرمسنه انه مايقول لها شي... وهي كانت تسأل عن اخباره عن طريق الخدامة...
وبعد 3 اسابيع كانت مياري في الصالة يالسة تسمع اغاني على قناة نجوم وتاكل كاكاو والخدامة متونسة وياها وتسالها شو يسوون في الفيديوكليبات وتضحك مياري على كلام الخدامة...
مياري: ابويه !!! ابويه!!! وينك يابويه!!!
بوسعيد: ها شو تبين ورايه شغل؟؟؟
مياري: مياري: امايا تعالي !!!
ويوم وصلوا...
امها: ها غناتي!!! بغيتي شي؟؟؟
مياري: بغيت اخبركم اني احم .. احم.. موافقة اني اخذ راكان...
ويالسة تلعب بقرطاسة الكاكاو..
ابوها:زين!!! زين!!! بالبركة!!!
امها: استخرتي!!!
مياري: ها!!! هي استخرت..
امها: منه المال ومنج العيال!!!!
مياري اتغير ويهها: يالله يا امي بعدنا!!!
واتصل بوسعيد على بوراكان عسب يبشره
بوراكان: مرحبا ملاايين بشر يا بوسعيد؟؟؟؟
بوسعيد: وافقت روحها محد غصبها !!! ومابنلاقي احسن من ولدك!!!
بوراكان: هذا من طيب اصلك..
بوراكان يصارخ: راكان!!! راكان!!! تعال!!!
وبصوت واطي: اسمع شو بقول حق راكان!!
راكان: نعم الشيخ!!! شو بغيت طال عمرك؟؟!!!
بوراكان: راكان كل شي نصيب!!! تراه البنية ما وافقت تاخذك...
فهذيجي اللحظة حس بالصدمة ... واتغير ويهه واتقبل الامر ... بس انصعق وقال: صدقك يابويه كل شي نصيب!!! بس كنت اباها هالبنية لانها دشت خاطري!!!
وبوسعيد يكلم بوراكان: كسر خاطري خبره ... خاف ربك!!!!
بوراكان يضحك بصوت عالي : ههههههه صدناااك !!! البنية موافقة!!!
راكان فاج عيونه هب مصدق: ابويه !!! ابويه!!! شووو؟ وافقت؟؟؟ احلف؟؟؟
بوراكان: انا جد مرة جذبت عليك؟؟؟ عيب ياولد!!!
راكان بمكر: وتوة هذا شو يسمونه مقصة؟
ويضحكون بوسعيد وبوراكان ونسوا همومهم...
بوسعيد: نسايب يا بوراكان...
راكان: سيف!!! سيف!!!
بوراكان: اشوفك عجيت المياديف!!! العنت الله عليك!!! قوم شبلاك قووم!!!
وراكان قفز على ابوه يبا ياخذ التيلفون منه
راكان: دخيلك خله الملجة الاسبوع الياي!!!
بوسعيد: خلاص تم بالحل!!!
راكان: ياويل حال راكان... الحقي علية يامياري!!!!
بوراكان: عجيب!!! جدامنا بعد؟؟
راكان ورافع حواجبه: احم احم
( عند سارة)
كم من مرة حاولت سارة اتكلم فيصل.. بس مايخلي لها فرصة... وخذت تيلفون امها وتتصل حق فيصل من رقم امها
فيصل: الوو؟
سارة: مرحبا... توة الناس!!!
فيصل: نعم؟؟
سارة: انا سارة ماعرفتني اللي في المطار؟؟؟
فيصل: هاا؟؟!!! اقولج انا مشغول هب فاضي اكلم يهال وحق هالخرابيط
( وبند فويهها) وسارة قفطت واحمر ويهها
فيصل: هذي مينونة!!!
وانتشر الخبر بسرعة البرق انه راكان بياخذ مياري الاسبوع الياي... وساروا يتجهزون حق يوم الاربعاء..
راكان: الووو؟؟.. مرحبا؟
فيصل: مرحبا ملاايين شحالك؟؟ وين القطاعة؟؟؟!!!
راكان: ياريال نتزهب بنعرس!!!
فيصل: هي ما شاء الله بالبركة عليك ... منك المال ومنها العيال ...ومنوه النسيب؟
راكان: من قوم(-----) البنية اللي يت المطار .. وكانت يالسة يوم كنا نرزف...
فيصل منصدم: قول والله؟؟!!!
راكان: والله !!! جيه شو بلاها؟
فيصل: لا ابد !!! بس ما توقعت انك تعرس بهالسرعة!!!
راكان: ههه ... تراك معزوم على ملجتي يوم الاربعاء... لازم تشهد...
فيصل بحزن: تم طال عمرك.... ومبروك...
راكان: الله يبارك فيك وعقبالك... فيصل بند عن راكان وحس بضيجة فصدره... يفكر فعيونها وضحكتها وبراءتها لا ولين الحين ما يعرف منو هي... لحظة!!! بتصل حق خالد وبسأله... ولا لاء شو الفايدة!!! مادام قلبها تربع فعرشه راكان... خلاص الله يسعدها... وانا لازم ... انساها....وتفكيري فيها ما يوقف لأي لحظة... مع انه بنات وايد احلى عنها ... بس مادري ليش هالبنووتة دشت خاطري...
سارة فكرت بخطة انها تنتقم من مياري عسب انها بدون ماتدري ... تخلي راكان يفكر فيها وقالت بتنفذها ... دوّرت وسألت واتقصت عن البنية اللي خذت راكان ( سارة طليجته) ... وسوّت لها تيلفون وتفاهمت وياها على خطة جهنمية ... وكانت مياري مستانسة وتتزهب والعنود تساعدها... حتى قبل الملجة بيوم ... نامت عندها العنود ... ومياري اتفكر براكان... وكيف بتكون على ذمته وكيف بتسعده.. وبأي طريقة.. وبتحطه فعيونها وقلبها... مع انه عيونها بعدها ما اتفتحت ...
(ويوم الملجة)
خلق الله كلها متدودهة ( داير راسهم) ,.... وبيت مياري ناس داخلين وناس طالعين ... يركبون الليتات... والبوفيه والطاولات... يوم أذن العصر... سار راكان بيصلي في المسيد... صلى ورد... ويوم يأذن المغرب.. رن تيلفونه... رقم غريب
طليجته: راكان؟
راكان: نعم؟ منو؟
طليجته: انا سارة حرمتك سابقا ما عرفتني؟؟
راكان: اها سارة قلتيلي!!! نعم امري شو بغيتي؟؟!!!
سارة: بغيتك انته!! ابا اكلمك ف شي ضروري!!!
راكان: مااقدر ملجتي اليوم..
طليجته: شوف ياراكان اذا ما ييت والله وهذي حلفتي بقول حق كل الناس انك تحبني وخصوصا حرمتك
راكان: مابتصدق!!! اونج بتخوفيني؟؟!!! العبي غيرها!! حركاتج معروفة!!!
طليجته: شوف اذا ما ييت قسما بالله لأيي بيتكم واسوي فضيحة...
راكان: اقولج اللي فراسج سويه !!!
( وبند فويهها)... وهي طلعت بموترها اتطير ويت صوب بيت راكان ... وتضرب هرنات بالقـــــو....
بوراكان بيظهر بجلابيته: اشوو هذا؟؟؟ عنبوا منو حاشر الدنيا جذييه؟؟
طرشت سارة مسج حق راكان: ان ماييتني بنزل من الموتر وبكلم اهلك...
راكان فخاطره: الله يغربلج يا سارووه هذا وقتج!!!
ونزل لها وركب وياها... اول ما ركب وبند الباب ضربت خط
راكان: ايييه المينونة !!! الخبلة وين موّدتني؟؟!!!
سارة: بوديك!!! بوديك جهنم !! هههههه لا تخاف بردك عند حرمتك لا تخاف...
راكان منصدم: ما بتوقفين الموتر !!! دخيل والديج ملجتي اليوم!!!
سارة: ما بوقف!!
راكان: ما بتوقفين!!!
وفهذيجي اللحظة مطها من شعرها وشاوحت بالموتر وهي تصارخ
راكان: وقفي!!!
سارة: شوف لو تمط شعري ما يهمني... اهم شي احرق قلبك مثل ما خبرت ابويه عني!!! صدق نذل!!!
ووصلوا العوير
راكان: الله يغربلج...
( وحط يده داخل مخباه نسى تيلفونه على الطاولة)
بعد صلاة العشاء
خلق الله يتريون صوب الحريم وصوب الرياييل ... وكانت مياري ظاهرة بنت من بنات الشيوخ بفستاهنها ومكياجها وشعرها الاسو وقصتها اللي تبين اصغر عن عمرها... وابتسامتها ولكن من الداخل ميتة من الخوف وفخاطرها: يا ربي ليش لين الحين ما يا راكان؟؟!!!
فيصل وصل بيت قوم مياري ويا سعيد.. وفي الموتر بعدهم ما نزلوا
سعيد: الله يو فقه
فيصل: اتصدق ف ليلة عرسه برزف ناذر اني ارزف فيوم عرسه
سعيد: انساها ياريال وخل السالفة اتعدي على خير
فيصل : لا تطلب مني هالشي اطلب من قليبي
ونزلوا وساروا يسلمون عالرياييل بس راكان محد... والناس قاموا يتكلمون والمطوع اللي بيملج يسأل بوراكان ... وبوراكان وفيصل وسعيد حارقين تيلفون راكان حراق..

يتبع...//














توقيع : أم حمدان


عرض البوم صور أم حمدان   رد مع اقتباس
قديم 08-02-2011, 02:54 AM   المشاركة رقم: 9
الملف الشخصي للعضو
أم حمدان
ღ عضــو مـبـتـدئ ღ
 
الصورة الرمزية أم حمدان
معلومات إضافية للعضو
 
التسجيل: Jul 2011
العضوية: 2488
الدولة: ـآلـ ع ـين..،’
العمر: 21
المشاركات: 37
بمعدل : 0.03 يوميا
المواضيع :3
الردود : 34
معدل تقييم المستوى: 10
أم حمدان is on a distinguished road

الإتصال أم حمدان غير متواجد حالياً


:Heart: قصة حب إماراتية: راكان لبست خاتم حبي وصار دم الرد على الموضوع

(عند سارة طليجة راكان)
راكان: وقفي!!!
سارة: مب موقفة!!!
راكان بطل الباب والموتر يمشي وانجلب عالارض وانجرحت ريله..
ونزلت من الموتر اتطالعه اذا استوا به شي... طلع بخير
سارة: اركب وبس عن الافلام الهندية!!!
راكان: الله يلعنج
سارة حاطة يدها على خاصرتها: ياماما بتاكلني!! قوم... قوم!!! خلني اردك عند حرمتك...
راكان: كلاج السروّ !!!
وقام وهو يتويّع من الالم وركب ورا
وطول الطريج محد نطق بكلمة... ويوم وصلته بيتهم...
وهذيجي من نذالتها اتصلت حق سارة وسارة متشققة من الفرحة وفخاطرها: انا بحرق قلبج لانج ملكتي قلوبهم كلهم حتى عيضة؟؟!!! يالله الفضيحة!!! طاعي الفضيحة حتى فيصل ما يباج عقب ماهجرج راكان ههههه
واتطالع ويه مياري اللي كان متوتر
مياري فخاطرها: الله يستر!!! راكان يالله اتكون بخير!!!
مياري بصوت خفيف: عنود !!! عنود!!!
وكل الحريم يطالعونها... ونظرت خيبة الالم فيهم..
العنود:ها مياري؟ بغيتي شي؟؟!!!
مياري: وديني غرفتي!!! قبل ما انهار!!!
العنود اتغيرت ملامحها من ابتسامة لخوف: ان شاء الله
وخذتها لغرفتها ... ويوم وصلت داخل الغرفة...
مياري: ادري شكله غير رايه..
العنود: وانتي شدراج !! يمكن انشغل؟؟!!!
مياري: بالعقل!!! حد يفّوت ملجته عسب شغل؟؟؟؟
وتقبضها صيحة من الخاطر
وروحوا خلق الله وتموا عايلة راكان وعايلة مياري في الميلس
واخت راكان هند راحت لغرفة مياري ... واتدق الباب...
مياري : العنود حد يدق الباب ... صبري .. مابا حد يشوف دموعي!!!
هند: ممكن ادخل؟
مياري: منو غناتي؟
هند: انا هنوودة!!
مياري: هلا حبيبتي حياج!! اقربي!!!
هند: جريب ... عادي اسولف وياكم؟؟
العنود: اتفضلي غناتي ... انا بخليكم ... بسير اطالع خالوه...
مياري: يلسي عنودوه انتي هب غريبة!!!
العنود: انتي ما فهمتي التلميح؟؟!!! صدق انج...
مياري: شو؟ شو؟
العنود: حلوة ... وطيبة.. ونحبج... بسير اكلم ريلي حرام... يالله باي
وسارت العنود تتصل بخالد
العنود: خلودي وين راكان ارحم حالي شوية؟؟ اعصاب البنية بتنهار!!! خلاص!!!
خالد: ونحن عيل شو؟ انا احين من متى احوط ادوّر عليه واخوانه ويايه بعد
راشد اخو راكان: هذوو!!! هذو!!! نازل من موتر سارووه!!!
خالد: اكووه حصلناه لا تخبرينها لين انعرف شو السالفة..
العنود: شكل مياري صدق هالمرة بتطيح طيحة محد بيروم لها...
خالد: الله ياخذ بيدها ويكون عذر راكان عذر ينصرط!! انا احين بخليج الغالية
العنود: خلاص الله يحفظك حبيبي...
(عند مياري)
هند: حبيبتي مياري لاتزعلين والله انه راكان يحبج موت موت!!!
مياري :هههههه وانتي كيف دريتي؟
هند: من رديتي من السفر وهو متخبل عليج ومعلن في البيت كله انه يحبج وبياخذج...
مياري حز الكلام فخاطرها: يباني !!!والله اذا كان بخير ما بيشوف مني خير!!! على الفضيحة اللي سواها
(عند سارة)
سارة اتدق على طليجته
سارة: هلا حبيبتي ...وغناتي بعد
طليجته: هلا والله ... كل شي تمام .. انتي خبريني شو صار ؟ ههههه
سارة: اقولج دمعتها على عينها .. والله فخاطري حزتها اضحك عليها... وراكان؟
طليجته: وديته العوير ... وبطل الباب وانجلب ... بس ماصار له شي ..ورديته بيته
سارة: اويه صار له شي؟
طليجته: لا !! اشوفج مهتمة؟
سارة: لا!!! الحمدلله حرقت قلبها وقلبه وفيصل اكيد مستانس
طليجته: صدق انج ياهل ههههههه ... بتعرفيني عليه؟؟؟
وسارة بندت فويهها
(وعند خالد في الموتر)
خالد: منو هاي؟
علي: هذا موتر طليجته ساروه ... شو يسوي وياها؟
راشد: اوييه لا يكون خلى مياري عشانها؟؟؟؟
خالد: والله بيندم على اليوم اللي فكر انه يبا مياري !!! حوّلوا (انزلوا) بنسير انطالع الريال!!!
ونزلوا من الموتر ودخلوا داخل... علي وراشد: راكان!!! راكان!!!
راكان نازل من فوق : ياي!!! ياي!!!
خالد: انزل!! لألعن صيرك الحينه!!!
راكان: سامحوني ... اتأخرت عليكم يالله نسير..
ويعدل كندورته وعصامته ... وتوة بيتكلم ... حصل من خالد بوكس على ويهه ... راكان ضارب عنده الجايج وعلي ماسك راكان وراشد ماسك خالد...
خالد: الله يلعنك لعبت بمشاعر البنية !!! والله لاراويك يالنذل!!!
راكان: شوفوا اذا ما هديتوه ما بخبركم شو استوا...
خالد: مفهومة !!! ساير عند طليجتك وراكب وياها ... وبعد ماخلصت شغلك رديت!!!... انخدعوا فيك خلق الله وانا من بينهم...
علي:هيّد دخيلك ... هيّد ياخالد!!!
خالد: شو اهيّد ؟؟... خلى فيها تهيييد؟؟ ... خلني اكسر راسه...
راكان: انته بتكسر راسي!!! اتخسي الا انته فصعون ميلس!!!
وراشد وعلي ماسكينهم عن يجتلون بعض ... وبوراكان وام راكان وهند دخلوا منصدمين من شو مستوي..بوراكان: شو صاير؟ !!! استهدوا بالله!!!
امراكان: عوذ بالله !!! هيدوا!!! عين ما صلت على النبي!!
راكان: سكتوا هذا !!! لاييب اجله!!!
خالد: جاب نذل ويتكلم بعدما شرد من الملجة وخلص شغله ويا طليجته رد... والحين تبا تسير لمياري .. احلم!!! لاتخطي بيتها ... انساها...
وراشد ماسك خالد وراكان فلّت عمره من علي...
راكان: خلني!!! ياخي ما بسويبه شي ...
ويوم فلته ...دز راكان خالد وعجاه عالارض ... خذ مفتاح الموتر وركض برع وركب موتره وشغله وروح بسرعة.. وخالد يوم طاح عالارض .. ام راكان صارخت من الخوف... وعلي وراشد وبوراكان يساعدون خالدانه يقوم..
بوراكان: حسبي الله عليه من ولد!!! حسبي الله عليه من ولد!!! نزل راسنا!!!
وقام خالد وويهه محمر ... وفخاطره يجتل راكان من الضرب... ظهر من البيت وهو يركض بعد وركب موتره ولحق راكان... وراكان من وصل بيت مياري مادق الجرس ... سيده دخل الميلس وكان هناك بومياري...
بومياري واف ومعصب : توة الناس!!! خلق الله روحوا... وتوّك ياي؟؟
راكان: عمي افهمني صار شي.. ولازم اخبر مياري...وينها؟؟؟
بومياري: وبعد تباها؟؟!!! اففف الصراحة مافيك مذهب انا بييبها لك ... لكن اقولك كلمة ورد غطاها ... انا هب موافق تاخذها.. وهذي اخر مرة اتشوفها..
راكان: عمي!!! ارحم حالي ونادها ( وكان الحزن على وييهه)
بومياري طلع من الميلس وهو مفوّل منه وراح لغرفة مياري .. وكانت العنود وياها تهديها..
بومياري: مارية؟
مياري تمسح الدموع اللي فويهها وتمسك ذراع العنود : نعم؟
بومياري: غناتي ترا راكان تحت في الميلس!!!العنود: صل؟؟ خلني اراويه شغل الله!!!
مياري وويها جدي: وصل حضرته؟ ودوني الميلس وخلوني روحي..
بومياري: الريال ما يستاهل انج تلوثين لسانج واتكلمينه!!!
العنود: صدقه عمي!!!
مياري: ودوني!!!
العنود: ان شاء الله..
وودتها العنود الميلس ويوم وصلت مياري الميلس ..راكان شافها وابتسم ووقف.. وفجأة ينفتح باب الميلس الخارجي بقوة..
خالد وهو مفوّل: راكانووه!!! والله ما اهدك!!!
مياري تغير ويهها : شو مستوي؟؟؟
وخالد ماسك راكان من ثيابه وبيتضارب وياه..
راكان: هدني!!!
مياري بأعلى صوتها: خالد!!! هد راكان الحينه!!!
خالد: انتي ماتعرفين شو سوا؟؟؟
مياري: شو سوا؟ خبرني.. بدون ماتصارخ..
والعنود ماسكة مياري
العنود: يلسوا دخيلكم مانبا فضايح زيادة!!!مياري: كل واحد ييلس فصوب بسرعة!!!
خالد وهو ييلس :اتعرفين الحقير شو سوا؟؟
وراكان ساكت ... يترياه يخلص
مياري: العنود وديني ايلس ..خالد قوللي شو استوا؟
ويلسوا كلهم.. خالد: بعد ما دورنا على ولد العرب فكل مكان .. قلنا بنرد بيتهم .. يمكن سبحان الله نحصله.. وحصلناه... ويامنوه؟؟ ونازل من موتر منو؟
والعنود مندمجة :منو؟
ومياري ساكته..
خالد: ويا طليجته نازل من موترها..
مياري دمعتها نزلت ع خدها .. وكانت حاسة ورا السالفة سارة .. كان مجرد احساس والحين صار صدج..مياري وملامح الجد فويهها .. وكانت تمسك يد العنود وتشد عليها من الانفعال .. والعنود عرفت انه هذا من المها من اللي صار ...
راكان: مابتخليني ادافع عن عمري؟
خالد: انته جاب!!! يعلك بالساحق والماحق والرصاص المتلاحق!!!
مياري: عنود!!! خالد!!! خلونا روحنا...
العنود قامت هي وخالد وراكان يطالعها هي وكشختهاويفكر كيف متعدلتله
مياري وبحزن: خبرني ...
راكان ويخبرها السالفة كلها..
مياري: خلصت؟
مياري فخاطرها: مب مصدقة !!! هذا كله يستوي ومن طليجته!!! عنبوا فيلم هندي!!!
راكان : هي نعم خلصت ... وانا طال عمرج احبج واباج اتكونين حرمتي اليوم قبل باجر ... والحينه بعد!!!
مياري كانت منزلة راسها ... ويوم عج الكلام ... رفعت راسها.. وقالت: راكان؟
راكان: عيونه؟؟
مياري: راكان لبست خاتم حبي وصار دم ... وانا اقولك الله يهنيك ويسعدك واتحصل بنت الحلال ... وانا هب موافقة اني اتزوجك.... لاني من عرفتك وانا اطيح فمشاكل...... واخر مشاكلك فضيحة!!!..... اتحراني ما اشوف معناتها ما احس بكلام الناس يوم هم يتصاصرون وكأني ما اسمعهم بعد؟....يوم يقولون : وحليلها هدّاها لانها ما اتشوف!!! !!! وانا كنت معجبة فيك ... هي نعم معجبة فيك ... لكن يا حسافة!!!
وتنزل دموعها...
راكان: مياري!!! غناتي!!! انا وشلي؟؟؟
مياري وهي فغصتها : مابا شفقتك.. انا مسامحتنك على كل شي ... بس اظهر من حياتي...
راكان: دخيلج والله لأسير اييب المطوع الحينه!!!
مياري: كنت تقدر ماتركب الموتر ... ليش ركبت؟ مب لازم اتقولي ... سامحني لاني ماباخذك ... عنود!!! عنود!!!!
وماخلت راكان يكمل كلامه ... وعنود يت خذتها ... وودتها غرفتها...
وراكان فخاطره: ليش خليتيني؟؟!!! كنتي معجبة فية!!! انا ما خنتج يا غناتي!!!!
ورد البيت وهو متكدر وحاط فخاطره ... ويفكر كيف يخليها له... ومياري من ردت غرفتها وهي تصيح ... ومرت الايام وخلق الله اتكلموا بسالفتها.... وصارت علج بحلوج االناس...ومياري نست راكان... والتهت بالاهل.. وبدت تشتغل ويالعنود...وودرت شغلها القبلي...كانت تعطي ملاحظاتها مثلا انه كيف يتصور الفيديوكليب على حسب الاغنية وأي قصة بيستلهمون منها قصة الاغنية... وكانت العنود تظهر فلقاءات صحفية قليلة وتشكر مياري ... ومياري ماتكون وياها .. عسب ما تسبب لها الاحراج... وبعد 3 شهور قررت مياري اتسير اتعالج عن عيونها ... مادامها هي بخير واتعافت ليش
ماتسير اتسوي العملية!!!ونسيت اخبركم ... راكان ما نسى مياري... كانت دوم فباله فكل لحظة ... وكان يحس انه كل ما يفكر فيها كأنها اتحفزه على انه يشتغل ويرتقي فشغله... وهو الحين مدير شركات ابوه ... وابوه اتقاعد وخلى كل اشغاله كلها على عاتق راكان ... وراكان كان يهمل فعمره ... وسارة كل ماياها تدمر زيادة... ويا التيلفون... كل يوم ويا حد ... وفيصل بعد ما درى بفسخ العرس استانس ... ودرى عن طريج خالد ريل العنود ... انه مياري بتسير تتعالج ... ويوم بترد بتاخذ دورات في الانجليزي فمعهد....وهني تبدا القصة....
اتجهزت مياري حق السفر وامها وابوها بعد ... والعنود مارامت اتسافر لانها فشهرها السابع ... ويوم وصلوا ألمانيا ... تنومت مياري في المستشفى بعد 5 ايام ... وسوولها العملية بعد اسبوع من الفحوصات المتأخرة قبل العملية..ونجحت العملية ... بس ما فجوا الشاش اللي فعيونها ... لازم ترتاح ... وبومياري وام مياري على اعصابهم ويوم اطمنوا ... طمنوا الاهل كلهم وحتى طمنوا عايلة بوراكان ... لانه بوراكان حاس بالذنب من اللي صار ... ويوم قامت من البنج ... استانست وحمدت ربها ... ويابولها سجادة عسب تصلي وتشكر ربها ...
ويوم تيلس روحها تتذكر كيف راكان اييها المستشفى... حزت مافجوا الشاش عن عيونها ... ام مياري اتصيح من الفرحة وتيهيل...
بومياري: دموع التماسيح!!! ههههههه مريم بس عيب نحن مب في بلادنا بيخافون خلق الله بيتحرونج اتزاعجين...
مياري تضحك ... قامت تحط يدها على عينها وتشوف نفسها ... ومستانسة وشاجة الحلج ...الدكتور يكلمهم بالانجليزي: لازم ترتاح كم من يوم وبعدين اذن لها تطلع من المستشفى...
ام مياري: غناتي .... انا بروح الشقة ... شو بغيتي اسويلج عشاء؟
مياري: فخاطري لقيمات...
ام مياري متعجبة: حسبي الله على شرج من وين اييب لج لقيمات ؟ بعده رمضان!!! يوم بنرد البلاد بنسوي لج اللي تبينه
بومياري: ههههههههه البنية هلعة ... سوي لها اي شي من الفرحة بتاكل اي شي..
مياري: صدقك يابويه ...
وراحت باسته على راسه وباست امها على راسها..ام امياري: لا تبوسيني على راسي بعدني شباب!!!
بومياري: اتصابوا العيايز!!!
مياري مستانسة وويها انوّر ... وتيلفونها ما سكت من الرن ... ووصلها مسج واتغير ويهها من منو...
من ابراهيم: سامحيني ... والحمدلله على السلامة يا غلاتي...
واهلها طلعوا عنها... واتصلت على طول به ... وهو يوم شاف رقمها ما صدق ماخلاه يرن...
ابراهيم: هلا بالغلا!!!
مياري: هلا
ابراهيم: حبيبتي سامحيني على...
مياري اتقاطعه: مسموح يالغالي ( وعيونها تدمع))
ابراهيم: فديت ربي اللي خلقج والله يخليج النا ... غناتي انا بحجز وبييكم...
مياري ودموعها تنزل: لا فديتك لاتي ولا شياته ... انا اللي بييك...
ابراهيم: غناتي لا تصيحين ... دموعج غالية ... اغلى من الدانة نفسها....
مياري: خالي فديتك ... والله... بغيت انك تستقبلني في المطار وبس.... ابغي اشوفك...
ابراهيم: انتي ماتطلبين الا تم بالحل !!!!
مياري: سامحني ببند عنك .... بسير اخذ دوايه ....
ابراهيم: ميااااااااااارووووووووووه اتحبيني؟
مياري بمصخرة: احبك حب محد درابه ههههههه
ابراهيم : اخاف الا دروبه!!!!
مياري : هههههههه
ابراهيم: يالله فحفظ الرحمن
بندت عنه وحست براحة نفسية فظيعة ... لانها وايد كانت اتحاتي خالها ... والحين وصل دور راكان ... اللي ما حتى طرش لها مسج ... واصلا ليش يطرش لي مسج؟ هو منو؟ ريلي؟ خطيبي؟ والله اني غبية ... يمكن عرّس !!! ...لازم ما اهتم بهالانسان .... اصلا استخارتي فمحلها... يعني لوسمعت كلام ربي ... وماوافقت فأول الطريج جان ما اتشرشحت جذيه !!! لكن الله كريم ...الله بيوفقني ان الله راد ... وسارت اتصلي .. وبعدين سارت تتسبح ... ويوم عجت ثيابها .... انذهلت من اللي تشوفه فجسمها ... انه جسمها كله ندب يعني باللمس ما ينحس ... بس شكلها يخوف... ويلست اتصيح وتتذكر الضرب بالعصا اللي ياها ... وتنتفض مكانها ...ونامت نومة لين الصبح وما اتعشت
وبعدما كملت فترة في المستشفى يوملها مسج من سارة:الحمد الله على سلامتج..حست لحظتها مياري انة سارة مغصوبة انها تكتب المسج وطوفت السالفة على خير..أذن لها الدكتور انها تروح..واتشرت هدايا للعنود و خالد و سارة و أم سارة و أبو سارة و لابوها و امها..ولهند و بوراكان و راكان و ام راكان و اللى يشتغلون وياها في الشغل..و ما خلت شي فخاطرها كله بطيب خاطر حتى لو كان شي بسيط بس اهم شي انها اتذكرتهم..وخالد كان يتكلم ويا فيصل..
فيصل: شو رايك يابونورة نسير البر يوم الخميس شوية نتسابق بالمواتر؟؟
خالد: ياريال انته ما اتوب ؟؟!!! اخر مرة مسوي حادث زين مارحت فيها!!!
فيصل: هههههه عادي يالله ياريال!!!
خالد: ماروم بنت عمي بترد من السفر...
فيصل اتغير ويهه وفخاطره: ياويل حالي !!!
وقال: منو؟؟؟ اي وحدة؟
خالد: مارية!! اللي يت هذيجي المرة المطار ويلست تسمعكم !!! سوّت العملية ونجحت...
فيصل فخاطره: فديتج يامارية !!! مارية اسمج؟؟... ياويل حال فيصل عليج يامارية!!!
فيصل باستهبال: اها ... ان شاء الله ترجع لكم بالسلامة ...
خالد: ان شاء الله ... انته ما اتعرف شو عانت هالبنية من مشاكل ... كله بسبب الجلب راكان!!!
فيصل عصب ويدافع عن ربيعه: لا تظلم الريال !!! تراه فسر لكم ليش مايا الملجة الظلم شين!!!
خالد: واتدافع عنه؟ اسكت ياخي ولا خلنا انغير الموضوع!!!
فيصل: انزين انته متى بتسير المطار؟
خالد: ها؟ ليش تسأل؟!!!
فهذيجي اللحظة فيصل يبا يدور على تفسير وحصل : لا ياخي .. انا اتخبرك عسب اذا بتسير العصر ويايه...
خالد قاطعه: فويصل تراهم بيون على الساعة 9 ... يعني لازم انام لي كم من ساعة ....
فيصل: اها زين زين... بس مرة ثانية نتسابق يالجبان ... اووه اووه!!! بونورة نتفاهم بعدين الوالدة متصلة!!!
خالد: الشيخة؟ سلم على شيختنا !!!
فيصل : ههههههه ان شاء الله يبلغ ...بند عن خالد ويكلم امه
فيصل: مرحبا ملايين ولا يسدن فذمتيه ... مرحبا!!! مرحبا بالشيوخ!!!
ام فيصل: يالله بالستر !!! وين نازلة الشمس؟
فيصل: هههه من اليمين واليسار ...
ام فيصل: فويصل شبلاك شاج الحلج؟
فيصل: امي لاتظهرين احين ياينج ابا اكلمج...
ام فيصل: بتتأخر ؟ انا بيلس اطالع الاخبار ما احب تفوتني...
فيصل: ياحبج حق الاخبار !!! اصبري عطيني عشر دقايق وياينج...
ويشخط ويلات ويسرع ما خلى رادار مامر عليه ... كانت سرعته فوق ال 200... ويوم وصل البيت ... باسها على راسها...
ام فيصل: فديتك والله
فيصل: امايا... احم احم انا ابا اعرس...
ام فيصل: واااايه فديتك !!! بنت منو ؟ ولا انا بختار لك محصلتلك شيخة عليها جمال الله يحفظها..
فيصل: امايا حاط فبالي وحدة...
ام فيصل ومعصبة: وييه حسبي الله عليك اتكلمها وتباها ... اتهبي ماتاخذها!!!
فيصل: هيّدي (شوي شوي) يامايا ما اكلمها ولا شياته ... انتي اتعرفيني مالي خص في الخرابيط ... بس هالبنية شفتها وعيبتني ويوم سألت عنها ... ما بحصل مثلها...
ام فيصل: ماخبرتني من قوم منو؟
فيصل: (------)
ام فيصل: انزين انا بسأل عنها وبرد عليك...
فيصل: اميه تراها بترد باجر من السفر
ام فيصل: وانته شدراك؟ وليش مستعيل؟
فيصل : يامايا ولد عمها ربيعي !!! وانتي كلمي ابويه ... وانا الصراحة متخبل على اخلاقها...
امفيصل اتطالعه من طرف عينها: على اخلاقها؟ يصير خير!!!
فيصل: اميه هب اتأخرين ... انتي شيخة !!! يعني واسطتج قوية!!!
ام فيصل: عيب ياولد!!!
فيصل: ههههههه.... ان شاء الله طويلة العمر ...
ام فيصل: هي !! غد ريال!!!
ورد لغرفته واتسبح وطاح على السرير ... يفكر ... عيل اسمج مارية.؟اسم غريب!!! لبنية بريئة وحلوة مثلج لكن الزين للزين .. ويسمع اغنية
وقرر انه يسير المطار وبدون مايدري خالد.. واليوم الثاني الساعة9 في المطار .. يتريونها ( ابراهيم وخالد والعنود وفيصل من بعيد )
العنود اتأشر وتصارخ: مياري !!! مياري!!!
مياري: حبيبتي!!
وتمشي مشيتها السريعة..
فيصل فخاطره: يا ويل حالي عليج يامارية ماغلاتج...
ابراهيم حضنها جدام خلق الله
فيصل فخاطره : منو هذا ؟ اللي تحضنه؟ انا وين شايفنه؟ الغيرة تنهش قلبي... اوووه ماغباني ... هذا خالها!!!
وسلموا على بعض ... وفيصل روّح من شافها وحس بالراحة ... ويوم توها بتركب الموتر تسمع صوت اتعرفه ...
------: مياري؟
ماصدت ورا بس احمر ويهها لانها مانست هالصوت؟؟
وثواني وصدت مياري صوب راكان: راكان؟؟
راكان: الحمدلله عالسلامة ..
بوراكان ومعصب : مامن بينكم كلام...
مياري: هيّد يا بويه اركب الموتر !!! وانا الحينه بيي...
وصدت صوب راكان واتشوف ويهه متغير وتعبان شكله....
مياري وتبتسم: الله يسلمك..
راكان فخاطره: فديت هالويه والصوت والابتسامة اللي ترد الروح..
راكان : حبيت اسلم عليج ... واطمن عليج يالغالية .. سامحيني عالازعاج ... فمان الله..
وعيونها تلحقه ... وفخاطرها تقول.. لا تروّح ... بس المشكلة انه هو روّح ... وركبت الموتر وهي نص حزينة ونص مستانسة فنفس الوقت ... يلست اتسولف ويالعنود... لين ماوصلوا البيت ... وحصلوا البشاكير واقفين برع
العنود: بسم الله الرحمن الرحيم شو بلاهم؟؟!!!
ام مياري تصارخ : واعثرتي!!! لا يكون بشكارتي شاردة؟؟
بومياري: هيّدي يا حرمة كلهم موجودين ,... هههههه يستقبلون الشيخة بنت الشيخ ...
خالد ومياري والعنود يضحكون عليهم وينزلون ... واتسلم عليهم وبشكارة مياري (جيني)
جيني: كيف هالج ماما؟
مياري: زينة ... شحالج جيني؟
جيني تهز راسها : همدلله !! ماما انتي في شوف؟؟
مياري: ههههه هي في شوف!!
جيني: ماما عيون مال انتي لون جير ...
فهذيجي اللحظة خالد يصارخ : سيييييييييييييييييييييييييييو طــــــــــــــــــاخ .... طاعوا الجذب!!! نقعت صاروخ من الجذب ... جيني ماما مالج سارت اتسوي operation مب اتغير لون عيونها هههههه هبلة!!!
ويتضاحكون عليها
مياري: حسبي الله على شرج يا جيني !!!
العنود : هب سهلة!!
خالد: مياري عقب ما ترتاحين محضر لج مفاجأة جيه على الساعة 12
مياري : شو؟ شو؟ دخيلك قول !!!
خالد: بوسي ايدي !!!
مياري: خسي!!! بوس ريلي!!!
خالد: صبري وببوس ريلج...
سار ياب قطوة فايده
مياري واقفة ورا العنود : اييييه ياع مادانيهن ... قوم عني امايا!!!
خالد: ههههههه بتبوسين ايدي ولا لاء؟
العنود: هههههه صدق انكم يهال ... خلودي بس عاد خلها!!!!
مياري: واسطتي احم احم قوية فديتها هي واللي فبطنها ...
وردوا داخل ...وسوالف وضحك في الميلس ابراهيم وخوات سارة الصغار ( 3 يهال سمية وحصة وسعيد ) وسعيد دومه فحضن مياري ... عمره 5 سنين ... ( سمية وحصة توائم عمارهم 9 سنين فرق بينهم دقايق ) والعنود وخالد ويرانهم البنات ... هن بنتين كانوا يايين يتحمدون لمياري بالسلامة .. هدى وبثينة.. وعلى الساعة 12 يرن تيلفون خالد...
خالد: برهوم تعال برع اباك بكلمة راس
وظهروا برع
ابراهيم : خير ؟
خالد: انا حاط شلق في دبة الموتر .. تعال بنشلهن وبناديهم ...
ابراهيم : يا سلام !!! يا خي انته خطير!!!
وساروا ويابوا الشلق والولاعة ونادوهم ...
خالد: عنود!!! عنود!!!
ابراهيم: مياري!!! مياري!!! هاتي البنات وياج برع!!
وابراهيم حاط عينه على بنت يرانه بثينة ( وهي مب وياه موول) .. وكان متخبل عليها من يوم هم يهال ... بس ماكانت في فرصة انه يفاتحها انه يبا ياخذها ... بس طبعا عقب اللي سواه فمياري ... كيف بترضى اني اخذها... وظهروا البنات والصغارية ...
مياري: الله شلق!!!
سعيد : صاروخ !!! بووف!!!
ابراهيم : يالله خلوا مياري تفتتح التنقيع ...
خالد: العنود تمي مكانج ولا تتحركين يلسي عالكرسي
العنود: ليش انا ابا بعد شمعنى هم؟
خالد : ماماتي انتي حامل ولا نسيتي؟
العنود : لا تخاف علية ما بييني شي ... وسيدة بركض ...
خالد: عنودوه ويهّد !!!! خلاص غناتي بيلس حذالج وبطالع حالي حالج ...
مياري : يا عيني ... اتغزلوا شوي ويا بعض لين ما اخلص
ويوم وصلت مياري فنص الحوي ولعت على كمية وكانوا البنات كلهم متيمعين وياها وشردوا ( طـــــــــاخ طـــــــاخ طـــــــاخ)
بثينة : امايا الحقي علية !!!
وحليلها بثينة يوم كانت تركض في من الصواريخ والشلق سارن فوق وتحت وفي منهن تفرقن يمين ويسار وواحد من الصواريخ اندس فتنورة بثينة وهي تصارخ .. كلهم منصدمين ويطالعون شو بلاها ... وابراهيم يركض صوبها ويمسك تنورتها وينفضها وهي تضربه بايدها على راسه
ابراهيم : يدج!!! خليني اخوّز الشلق!!!
والصغارية يتضاحكون وبثينة مب مخلتنه تضربه .. العنود من الزياغ سارت تيب نعال وكفختها على جسمها مرتين لين طاح االشلق والله ستر انه ما نقع ... ومياري تضحك : اييي بطني يعورني صدق انكم فيلم!!!
خالد: هههههه ( وبعد نزل راسه وسار داخل من الاحراج وحتى ابراهيم )
بثينة : عنود جيه شو اتحريني صرصور تضربيني بنعال ؟
العنود : احمدي ربج مانقع فتنورتج ... جان دوختي!!!
هدى : هاهاهاهاهاهاي ... بثون ...عشتي اختاه سويتي فيلم هندي ولا لاء سويتي رسوم متحركة..
سعيد ياي صوب بثينة : خالوه؟
بثينة : ها حبيبي؟
سعيد : بنقع شلق ... ملة ثانية ... نباه يندس فتنورتج ... ملة ثانية ... علشان علشان دوووف
بثينة : ردوني البيت !!! انتفخ راسي منكم !!
وردت البيت هي واختها ... وصلهم الدريول

يتبع...//














توقيع : أم حمدان


عرض البوم صور أم حمدان   رد مع اقتباس
قديم 08-02-2011, 02:56 AM   المشاركة رقم: 10
الملف الشخصي للعضو
أم حمدان
ღ عضــو مـبـتـدئ ღ
 
الصورة الرمزية أم حمدان
معلومات إضافية للعضو
 
التسجيل: Jul 2011
العضوية: 2488
الدولة: ـآلـ ع ـين..،’
العمر: 21
المشاركات: 37
بمعدل : 0.03 يوميا
المواضيع :3
الردود : 34
معدل تقييم المستوى: 10
أم حمدان is on a distinguished road

الإتصال أم حمدان غير متواجد حالياً


:Heart: قصة حب إماراتية: راكان لبست خاتم حبي وصار دم الرد على الموضوع

وعلى الساعة وحدة في الليل اتصلت مياري حق بثينة ..
بثينة : مرحبا ..
مياري: والله اسفة غناتي ... ماكان قصدنا نضحك عليج بس الموقف!!!
بثينة : حصل خير
مياري : اقولج انتي متى بتفكرين ببرهوم عدل؟ حرام عليج اللي تسوينه فيه ..
بثينة : بس!!! اباه يتعذب!!!
مياري: تراني بخبره .. حرام .. ولو بنية رسمت عليه .. او هو حب وحدة غيرج ؟
بثينة : الله لا يقوله!!! بس شويه احب اعذبه ... بس غلاته فقلبي ...
مياري : كيفكم اثنينتكم ما تبينون حق بعضكم اقول بس الله يستر منكم!!!
بثينة : بتشوفين اخر شي بيعترف ...
مياري: كيفكم .. انا ما بتدخل ... بس حبيت انصحج اتيّودي فيه بايدج وريلج لانج مابتحصلين مثله
بثينة : طاعوا منو يتكلم ولا كأنه اذاج فيوم من الايام !!!
مياري: انا نسيت كل شي!!
بثينة : جذابة ما نسيتي هب علية!!! وجسمج يبين بعد اثار الضرب..
مياري تصيح : بس!!!
وبندت التيلفون وهي متضايجة وانهارت مكانها ( واثار النفسية للحادث بعدها فيها ) وبثينة حست بالذنب من اللي قالته ... واتصلت على مياري وحصلت موبايلها مغلق .. وطرشت مسج لها: السموحة منج

(عند راكان)

راكان يكلم هنوده : هنود كلمت مياري
هند: يا قوات عينك !!! وين !!؟؟؟ ليش؟؟
راكان: ليش انا ماسويت شي غلط!!!!
هند: لا سويت وشي جايد بعد!!! انك كلمتها ... ترضى حد من الشباب يكلمني؟؟
راكان: لا ما ارضى عليج ... ولا ارضى عليها
هند: عيل؟ هي مب مختلفة عني ... نفس الشي .. الناي اييون من الباب
راكان سكت
هند: ياخوي انا اقولك هالكلام عسب ماتييب الكلام لها ... كفاية الفضيحة اللي استوت
راكان : انا اباها...
هند: خلاص انا بحاولوياها بس لاخر مرة ...
راكان: تسلمين فديتج ...
هند: بس توعدني ... اذا هي مارضت تنساها وانا بخطب لك الاحسن..
راكان فخاطره : مافي احسن منها...
راكان: ان شاء الله توافق...
وبعد اسبوع من وصولها كانت الساعة 4 الفير في مستشفى دبي وعند مياري حالة طوارىء... العنود بتربي قبل الاوان ..مياري وامها و ابو العنود ام العنود وحماتها وخالد متوتر...وبعدين دخلوا ام العنود داخل .. وبعد ساعتين ونص طلعت ام العنود : بنية!!! بنية!!! بالبركة عليك يابونورة ...
خالد واختفى عن ويهه التوتر والعصبية وردت الابتسامة على ويهه ... مانصّخ راح داخل ولقى العنود نايمة ... والبنية ودوها الحضانة ( الشيشة) وراحوا كلهم يطالعون البنية .. البنية صغيرة وايد وحلوة وتصيح وايد...
مياري وتصيح: ياويل حالي عليج محلاتج!!!
ام العنود: فديتها الله يخليها لهم
ام مياري: امين والله يحفظها
زمياري بتبات عند العنود والبنوتة .. ويوم وعت العنود ...
مياري: مرحبا !!! مرحبا!!! مرحبا!!!
العنود تبطل عيونها بكسل : وينه؟
مياري:خالد؟ مب موجود..
العنود: قصدي البيبي
مياري: حبيبتي يبتي بنوتة حلوة فديتها تشبهني...
العنود: بس انا قالولي يوم افحص ولد!!!
مياري: مغلطين حبيبتي
العنود: لا هم اللي مغلطين انا يايبة ولد..
مياري: حسبي الله على شرج !!! بنوتة حبيبتي ومحد مربي غيرج في المستشفى..
العنود: ييبولي ولدية!!!
مياري: عنودوه!!! شبلاج؟ تخبلتي؟
العنود تصيح: كان فخاطري اييب ولد عشان خالد!!!
مياري: شو هالينون ؟!!! خالد متخبل عالبنية .. جان ماتصدقين تعالي براويج شي!!!
لبست العنود وجايتها ومستندة على مياري تساعدها ... ويمشون شوي شوي ...
لقوا خالد واقف وشال بنته يكلمها ويلاعبها...
خالد يكلم ينته : الكتكوتة !!! الحلوة !! رمسيني غازليني!!! غاوية مثل امج...
ومياري اتطالع والعنود اتطالعهم وتبتسم وراحت صوبهم وخلتهم مياري وراحت الغرفة

وبهالمناسبة حبيت اهدي هالاغنية لخالد والعنود وبنتهم
[فقط الاعضاء المسجلين هم من يمكنهم رؤية الروابط. اضغط هنا للتسجيل]

وبعدين يت العنود ويابنتها ويا خالد بعد
خالد: ها مارية ؟ ماخبرتينا ؟ شو بتسمين بنتنا؟
مياري: انا؟. مالي خص هذي بنتكم!!!
العنود: وانتي امها بعد !!! شو بتسمينها عن الغلاسة!!!
مياري: ترا خالد ينادونه بونورة توكلوا وسموها نورة...
خالد: مب عسب جيه نحن نباج انتي تختارين الاسم...
مياري: مادري..شورايكم ف الغلا؟
العنود: رايج وهداية الله اسمها غاوي ... احم احم ام الغلا
خالد: شو الغلا ؟ مانعرف اندلعها ...
ابي غلاي كله ... قصدي غلا خالد بن ركاض ...
العنود: خلاص تم...
خالد: شو نسوي ...مع انه كنا نبا اسم بدوي .. لكن حكم قرقوش .. خلاص انا ساير بسجلها وبعدين بروح البيت..
وراح باس العنود على راسها
العنود: اتحمل على عمرك فديتك
خالد: ان شاء الله ام الغلا ...
ويوم روح سولفوا العنود ومياري..
العنود: اتصدقين احين مسؤولية زيادة علية وعليج
مياري: اكيد...
العنود:انتي اتعرفين عن شو اتكلم؟
مياري: عن الغلا...
العنود: صح بس في شي نسيناه اتحيدين اخر اتفاق اتفقناه
مياري: اوييه ويالفرقة ... نسيناه باجر التصوير ...
العنود: باجر انتي سيري واخرجي الشغل كله ... انا الصراحة ماروم ... يمكن خلاص استقيل من الشغل تعبت!!!
مياري: عنودوه؟؟ مب علية !!! انا ما اعرف اخرج عمل...
العنود: ميرووه ... شو هالكلام ؟ جذابة اتعرفين واحلى عني بعد لكن الحينه نحنا فورطة وانتي لازم تظهرينا منها ... بيكون اول عمل واخر عمل ..
مياري: يا ربي سترك ... بس انا باجر بسير اسجل فمعهد ابا ادرس انجليزي شو الحل؟
العنود: اجلي السيرة للمعهد لليوم الثاني ...وباجر تطلعين الساعة - خذي موتري وهالله هاللهبالطريج وين بتصورين؟
مياري: افففف مادري يبالها تفكير ... يمكن اصور في البداير
العنود: فكري .. انا الصراحة ماروم افكر بأي شي غير بالغلا وابوها..
نامت العنود ... وراحت مياري بتفكيرها بعيد اتفكر بقصة للفيديو كليب..
والصبح الساعة 5:30 قامت غلا من النوم تصيح ... وشلتها مياري تسكتها ... وراحت تتسبح .. وطلعت من حمام المستشفى وتلقى غلا فحضن امها وتلعب وياها...
مياري: صباح الخير ام الغلا...
العنود: صباح النور ام حمد
مياري: وين سويج الموتر؟
العنود: هذووه ... افطري .. اول وبعدين سيري .. صبري بعطيج رقم الريال عسب تتصلي به..
مياري: عطيني ... بس اسفة .. ما اتنزل اتصل حق ريال .. خله هو يتصل
العنود: وين مخج ميروه مايعرف رقمج؟ خلاص انا بدق له وبخليه يدق لج
مياري: ايوا جيه احسن ... هم من وين؟
العنود: ظبيانية .. وكم من واحد من اليويلة مال اغنية عيضة اللي صورتها في المطار...
مياري : ربي سترك.. الصراحة لازم اكون قوية لانه وايد شباب..
وطلعت مياري من عندها وتتصل حق ام سارة ...
مياري: الو؟ صباح الخير خالوه ؟ شحالج؟
ام سارة: صباح النور واااااااااااااايه فديتج ... يسرج الحال غناتي ...
مياري:خالوه جهزي الصغارية بوّديهم ويايه
ام سارة: وين بتوديهم؟ شياطين بيأذونج
مياري: بوديهم البر بصور فيديو كليب باخذهم وبخلي سعيد ايوول
ام سارة: واايه ... سعيد؟ اسميه بيوول خلاص تعالي وخذيهم ..
ومرت وخذتهم....
ام سارة: هالله هالله بالطريج لا تسرعين اتحملي على عمرج
مياري: اكيد خالوه ويايه امانة
وفي الطريج حاطتلهم اغاني وسعيد يرزف والبنتين ينعشن ويغنن ومياري تضحك عليهم
ووصلت الشركة وماتزلت الموتر ... دقت على عنود
العنود: هلا ميرووه
مياري: اشوف المواتر والشباب برع وينه صاحب الفرقة؟
العنود : بيتأخر شوية عليكم ... انتي خذي الستاف كله واليويلة وسيري الموقع وهو بيدق لج
مياري: جيه بعد يتأخر ... وليش هو ولد منوه عسب يتأخر ... اذا اتأخر بوقف الشغل كله
العنود : ههههههه شبلاج مستحمقة؟. والله بييي واسمه فيصل بعد
مياري: من حلات ويهه
العنود: جيه شفتيه انتي؟
مياري: لا ولا ابي اشوف رقعة ويهه .. اللي يوعد انه بيي في الموقت المحدد ايي بس مب جيه ايأخرنا
العنود: خلاص استحملي جذيه الشغل
مياري: امحق شغل... انا ببند بسير اكلمهم انهم يلحقوني وبوديهم يالله فداعة الله
العنود : الله يحفظج
نزلت من الموتر وهي كاشخة... واليويلة يطالعون منو نازل من الموتر ... ونزلت الصغارية وياها...وسارت صوبهم..
رمست الستاف لانهم كلهم يعرفونها ... وبعد ما خلصت منهم سارت صوب اليويلة ... وكانوا يتريونها..
مياري: السلام عليكم
سعيد ما نصخ سيدة رد عليها: وعليكم السلام
وكل الشباب ردوا السلام
مياري: اخوي انا مارية وانا بقبض الشغل ونحن بنسير الموقع الحينه ... وما عرفت اسمك الشيخ؟
سعيد: الشيخة اسمي سعيد بن راشد
مياري: عاشت الاسامي انا الحينة بطلع بموتري ...محمد
وايي واحد من الستاف مصري يركض
محمد: ايوه حضرتك؟
مياري: محمد خذ رقم الشيخ سعيد وانا اي شي اباه راح اقوله لك واتقوله لسعيد
سعيد : وليش اتكبرين السالفة؟. خذي انتي الرقم ودقي
مياري: هذا هب من طبعي الشيخ والسمووحة ... المهم نحن بنسير البداير هناك بنصور جان بتخبر الشيخ اللي ما يا ..
وقفط ويه سعيد... ومياري نزلت راسها وركبت الموتر
سعيد:ان شاء الله
وكبرت وايد فعينه بسبب هالشي
وراحت مياري ركبت موترها واتحركت ... والصغارية مرتبشين من الاغاني .. وهم في الطريج .. يلف عليهم واحد بموتره يبغي يتجاوزها.. مياري ضربت بريك .. والله ستر انه سعيد محزمتنه وهي ردت على جدام والبنات الصغار ردت على ورا... وسعيد ربيع فيصل وواحد من الشباب اللي ويا سعيد : الله يغربله زين ماروح البنية واليهال
سعيد: جلب!!!
مياري تنزل جامتها وتضرب هرن: والسم اللي يسمك!!! ان شاء الله ... عنبوا ماتشوف عمّي؟؟ يعلك بحرمة عورة!!!
وهذاكي اتجاوزهم وروّح .. وهي طول الوقت معصبة وضارب عندها الجايج
ويصيح تيلفون مياري: ها محمد؟
محمد: الحمدلله عالسلامة حضرتك..
مياري: الله يسلمك... بغيت شي؟
محمد: اااه حضرتك ... اصدي الشيخ سعيد اتصل وآل عاوزين نروح نشتري من دا المكان بتاع الشيشة..
مياري: هاا؟ اوووه خلاص اقرب محطة بننزل وبنشتري
وبندت عنه ودقت حق امها
مياري: مرحبا .. مرحبا بالشيوخ؟ صباح الخير ام مياري ...
امها: يالله بصباح خير .. شحالج غناتي؟
مياري: امايا يسرج الحال... بغيتج تطبخين لنا لاني سايرة موقع التصوير وشكلنا بنتأخر...
امها: غربالله مذهبج يا ميرووه ... علمج ابوج هالطبع؟ ما خبرتيني بسير اخذ ذباح حقهم...
مياري: عوذ بالله!!!! امايا غدا بس هب عزيمة ... الا بيرزفون وخلاص...
امها: انا بسير الجمعية اتشرى اغراض الغدا .. كم نفر؟
مياري: هههههههه نفرات 35 نفر او اكثر .. وانا بطرش لج باص الستاف وعطيه الاغراض..
امها: عن الطنازة!!! احشمي يابنية!!! بخبرج انتي شالنج الهوا اشوفج ؟ اغاني وحالة؟
مياري: هههههههه امايا الصغارية وياية اخليهم يرتبشون شوية ... الغالية انا وصلت سامحيني...
امها: مسموحة ... الله يحفظج
ومروا المحطة ونزلوا الصغارية وعطتهم الفلوس وهي مارضت تنزل يلست اتكلم محمد.. ويوم خلصوا واتشروا اتجدموا لمدة ربع ساعة ووصلوا ..وقف سعيد حذال موترها ... ونزلوا الجامات...
سعيد: الشيخة اي بقعة؟
مياري: الشيخ بنتجدم شوي مانبا صوب الدراجات ... نبا بعيد..
سعيد: يالله توكلنا...
واتجدموا .. وشوي ابعد عن مكان الدراجات .. ووقفت الموتر .. ونزلت الصغارية ..وبرزوا خلق الله وطلعوا اغراض التصوير ... ومياري تعطي الستاف التعليمات .. والشباب واقفين روحهم ويا الكلاشن والعصي...وساروا الصغارية عند الشباب...
وسعيد يتصل حق فيصل: الووو ..فيصل
فيصل: ها وصلتوا؟
سعيد: ياخي وصلنا .... انته وين؟ عنبوا مايسوا عليك هالموتر اللي بتظهره؟
فيصل: شو اسوي... الوكالة كانت مبندة...واحين توني يالس اكلمهم .. ها شخبار المخرجة اليديدة.؟
سعيد: كل شي تمام بس شابة ضو... انته تعال وبتحصل احلى مفاجأة..
فيصل : ترا مفاجآتك مثل ويهك هههههههه...انا العنود دقت لي وعطتني رقم ربيعتها لانها مربي ... الله يستر من شعشبونة ..يوم انها شابة ضو
سعيد: هههههههههه شكلك بتسحب كلامك من توصل هههههههه وين راكان؟
فيصل: هذوه حذالي تباه؟
راكان: يالمعفن وينك؟
سعيد: هههههه موجود يالنظيف ... يالله تعالوا مايسوا عليكم هالموتر
راكان: عادي لو تأخرنا المخرجة الشعشبونة مابتقول شي وانا الصراحة راسي يعورني باخذ موتر فويصل واروح البيت وارتاح
سعيد سكت وبعدين قال: يالله لا تتأخرون
راكان: يصير خير..
وبند عن سعيد ويكلم فيصل
راكان:مادري ليش متحرقص سعّود؟.
هي والله مادري مستعيل على رزقه...لا!! لا!!!
راكان: شبلاك؟ ها؟
فيصل: شالنه الهوا مثل عبوود بالخير ههههههه
راكان: هههههههه يا ريال !!!!!!
فيصل: شكلهم خلصوا المعاملات ...يالله انا ياخي بنسير انطالع العروس
فيصل: يعني مابتغير رايك؟ وبتي ويايه؟
راكان: شو تباني اسوي هناك؟ يوم انه قلبي مب وياكم؟
فيصل: ياخي بنتمصخر على الشعشبونةاليديدة..
راكان: ماروم .. بروّح البيت ارتاح..حاس راسي بينفجر علية ..واذا حصلت وقت بييكم وين بتكونون؟
فيصل: في البداير .. يعلك بالعافية
راكان: تسلم .. يالله هذوه الموتر .. بالله عليك حد يودر البورش كايين وياخذ الرينج؟
[فقط الاعضاء المسجلين هم من يمكنهم رؤية الروابط. اضغط هنا للتسجيل]
فيصل: فخاطري عاد .. وخاطر الشيخ فيصل اوامر ههههههه
راكان: ههههه يا شيخ انته!!!
فيصل يطالع الموتر: ياويل حالي عالعروس .. فديتج انا!! هههههه
راكان: حشا بنية هب موتر هه شو رايك تتصور حذال الموتر؟
فيصل: الايام ياية وبتقول الشيخ فيصل سلفني موترك
راكان: بخبرك انته وايد مغتر بالشيوخية ... طويل العمر روّح لا يتصلون بك ويهزبونك .. يقولون لك شعشبونة وقف شعر راسها..
فيصل: هههههههههه يوم وقف شعر راسها علقوها من كشتها عالمروحة
راكان: هاهاهاي حلوة!!! حلوة!! بس لا تعيدها!!!
وكملوا ساعة .. وطول الوقت ومياري فخاطرها: يعلك العوق ويينك..عوذ بالله مايسوا علينا !! بتريا ربع ساعة ان مايا والله لاراويه شغل الله...
وسعيد يدري انه مياري معصبة لانه ويهها احمر استنتج هالشي..سار صوبها ويا ربيعه محمد ... هي شافتهم يايين وتعطيهم ابتسامة وتنزل راسها .. واليهال سيده ساروا صوب سعيد ومحمد..
سعيد: السلام عليج الشيخة
مياري: عليكم السلام
سعيد: السموحة منج عاد اخويه دومه يتأخر بس سامحيه
مياري: الشيخ هذا شغل يعني اخوك مايدري انه كلنا ورانا شغل.. ونتريا الشيخ لين ما ايي ونعطل اشغالنا بسببه؟.
محمد: امسحيها فويهنا..اتريي شوية وبيي..
مياري: الشيخ.. انا بتريا لكن ازيد عن ربع ساعة .. بدق له واللي يصير يصير..يعني الشمس حارة ..ويهال ويايه قلت بخليهم يشاركون .. ومن غير الستاف وانتوا الشمس حارقتنكم..
محمد يصاصر سعيد: اسميها حرمة!!!
سعيد يصاصر محمد: جاب بعدين نتفاهم!!!
واتريوا ربع ساعة وخلاص حست مياري عمرها مول تعبانة ... وتوها بتتصل حق العنود عسب تعطيها رقم الريال .. انه يصيح تيلفونها وبالغلط دقت نعم
مياري: بسم الله الرحمن الرحيم!!!
فيصل انصدم وقال بعفوية: جيه شفتي سكن؟......>يعني جن
مياري انصدمت: منوه؟
فيصل: وياج الشيخ فيصل طويلة العمر..
مياري: الشيخ؟ اها زين والله اخوي تراك عطلت شغلنا .. وانا الصراحة ماروم اتريا ورانا اشغال وانته معطلنا
فيصل: هههههههههههه لهالدرجة؟
مياري فخاطرها: يابرودة اعصابك!!!
مياري: شوف اخوي ان ماييت بلغي كل شي!!!
فيصل: ههههههه والمحاكم؟
مياري: نحن مانبا محاكم !!! لكن انته زودتها!!!
وبندت فويهه التيلفون
فيصل: واللعنة!!!
الموتر توة مظهرنه من الوكالة .. وانه يسرع وهذا غلط وسوّى حق سعيد ... وفجأة مياري تظهر من الموتر وتبند الباب بقوة وهي معصبة وكلهم يطالعونها..
سعيد: ها فيصل؟
فيصل: الله يغربلها الشعشبونة من اوصل لاراويها شغل الله
سعيد: انته غلطان ... ليش تتأخر مالك عذر...
فيصل: اسكت ياريال ... انتوا فأي بقعة؟
سعيد: وصلت عند الدراجات؟
فيصل: الحين واصل
سعيد: عيل انا ياينك..
وطلع سعيد بموتره وخذ وياه اليهال.. وعرفت مياري .. انه الشيخ وصل .. وركبت موترها عن الحر هي .. وسعيد شاف موتر فيصل .. ونزل من موتره هو واليهال...
سعيد: اوووف يا خطير بل!!! عليك!!!
فيصل: هاهاهاهاي!!! اووه عيال منو هذيلا؟
سعيد: عيال خالة المخرجة ... عاشوا الشيوخ كلهم !!!
سعيد الصغير : يا ويلك من مياري بتضربك بووكس
واخته تسحبه: جاب!!!
فيصل: هههههههه بوكس؟ا يالله خلنا نسير اركبوا ويايه وخلوا سعيد يرد روحه
سعيد: خلني امتع عيوني بالعروس يعلني افداها!!!
فيصل: ههههههههههه انا خاطبنها قبلك!!!

يتبع...//














توقيع : أم حمدان


عرض البوم صور أم حمدان   رد مع اقتباس
إضافة رد
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
"أطفال الحجارة" من أشعار نزار قباني أميرة الحب أسيـــاد الشعـر و الخـواطر 4 02-05-2012 12:17 AM
فندق على شكل خاتم الماس الوفاء طبعي - - •°~ | أسيــاد الصور المنقولة 10 08-30-2010 12:35 AM
تعرض حاتم العراقي لسرقة أغنياته أسياد الإمارات •°~ | أسياد الفن والسينما والأنيمي 7 11-25-2008 06:25 PM
أبو حاتم يدافع عن «باب الحارة» أسياد الإمارات •°~ | أسياد الفن والسينما والأنيمي 7 09-29-2008 01:08 AM
¬°•| +::+ إماراتية غير +::+|•°¬ إماراتيه غير •°~ | أسيـــاد التـرحيب و المناسبات 9 10-28-2007 11:04 AM

Untitled Document
الساعة الآن 11:15 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4, Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
[لا تتحمل إدارة منتديات أسياد الإمارات أي مسئولية حول المواضيع المنشورة لأنها تعبر عن رأي كاتبها]

a.d - i.s.s.w